حكيم بن حمودة

حكيم بن حمودة

انتهت سنة 2021 منذ أيام وانتهى معها حلم الخروج من كوابيس العشرية الفائتة والمخاوف الكبرى التي ظهرت مع بداية

أثار إعداد قانون المالية التكميلي لإتمام سنة 2021 وقانون المالية لسنة 2022 الكثير من النقش والجدل نظرا لظروف إعداده ومنهجيته ثم اختياراته الكبرى .

لا يختلف اثنان اليوم في أن بلادنا تعيش أزمة اقتصادية ومالية خانقة لم نعرف مثل حدتها في تاريخينا الحديث.

في غمرة الحراك الثوري في الأيام الأولى بعد 14 جانفي 2011 ظهرت شخصية على وسائل التواصل الاجتماعي وبصفة خاصة على الفايسبوك

إلى جانب المبدعين المخضرمين الناشطين قي المجال الثقافي والذين أعطتهم الثورة حرية التي فتحت أمامهم مجالات جديدة للعمل

تُعتبر مريم بودربالة من أهم الفانين التشكيلين المعاصرين في بلادنا ومن أكثرهم راديكالية لا فقط في عملها الفني بل في نظرتها وتصورها

بلغت علاقة عزالدين قنون بمسرح الحمراء حدودا قصوى من العشق والوله لتصل الى مرحلة الذوبان في الآخر .

يمر العالم اليوم بمرحلة مخاض كبرى على عديد المستويات .فنحن نعيش جملة من التحولات والتطورات العميقة التي حكمت على عالم الأمس والإطار العام لتنظيم المشترك

لعب قطاع النشر دورا أساسيا في التعريف بالمشروع الإبداعي التونسي وحمايته من الاندثار بصفة خاصة الرواية والسينما والشعر والمسرح .وكان قطاعا النشر والتوزيع

حمل الفن والإبداع بشكل عام على مدى تاريخه الطويل شحنة كبيرة من الثورة على الأنظمة السائدة والتقاليد البالية .فقد اشتغل الفنانون والمبدعون على الجمال وعلى قدرتهم

الصفحة 1 من 29

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا