ثقافة و فنون

لا تزال المعادلة ما بين الاقتصاد والثقافة صعبة، ولا تزال الفجوة ما بين المستثمر والمثقف عميقة...فإن كان الاستثمار الثقافي قاطرة لدفع نسق الصناعات الثقافية ورافدا من روافد التنمية وتجسيما واضحا لمبدأ التشارك بين القطاعين العام والخاص... إلا أنّ إقبال الخواص على الاستثمار في القطاع الثقافي

تحيي المكتبة الوطنية يوم الخميس 22 سبتمبر 2016 مائوية جورج عدّة من خلال يوم دراسي يحتوي على برنامج ثري بالشهادات على مسيرة وحياة هذا الرجل، جورج عدّة (1916 - 2016) ذلك التونسي الذي امن بمواطنة التامة، المواطنة في بلد يُبنى على قيم الجمهورية

من المنتظر أن تقام ندوة تسلّط الضوء على كيفية إنقاذ تراث الذاكرة السينمائية التونسية بمناسبة خمسينية أيام قرطاج السينمائية في29 /30 أكتوبر القادم.. وستناقش هذه الندوة كيفية تحقيق هذا من خلال المداخل المنهجية والعملية بحضور مختصين في هذا الشأن، خصوصا

لم تكن مجرد صورة بل عقيدة وقضية، ولم يكن مجرد طفل بل موقفا ورمزا ... لهذا فشل رصاص الاغتيال في محو رمز النضال الفلسطيني «حنظلة» بعد أن أخرس الروح في جسد رسامه ناجي العلي ذات صيف حزين...

انتظمت جلسة عمل أمس الخميس بمقر الوزارة مع عبد الباسط بن حسن ،مدير المعهد العربي لحقوق الانسان بحضور مديري وزارة الشؤون الثقافية للتباحث في سبل تطوير علاقة الشراكة وايجاد اتفاقيات عمل جديدة بين الوزارة والمعهد حسب ما أكدته وزارة الشؤون الثقافية..

أفادت مصادر متطابقة أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد رشح الإعلامي إلياس الغربي للاضطلاع بمهمة الرئيس المدير العام لمؤسسة التلفزة التونسية وقد عرض هذا المقترح على الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري «الهايكا» لإبداء رأيها في ما يتعلق بتسمية الرؤساء المديرين العامّين

تعلن وزارة الشؤون الثقافية عن تخصيص تمويل إستثنائي لدعم المراكز الثقافية الخاصة من الإعتمادات المخصصة للبرنامج الوطني لمكافحة الإرهاب، لمساعدة الهياكل التي تمر بصعوبات في التمويل و النشاط ووسائل العمل، ولتمويل مقترحات المشاريع الثقافية و الفنية التي تستجيب لمبدإ إرساء الحق في الثقافة للجميع

يعاني قطاع التراث بصنفيه المادي واللامادي في تونس من العديد من الإخلالات سواء في الموارد البشرية أوالموارد المالية والبحث العلمي والتسيير الإداري، أو من خلال أعمال حماية التراث والتصرف فيه وتثمينه.. ولذلك حاول الوزراء السابقون تفصيل ملف التراث وترتيبه

سافرت أمس الفنانة عبير النصراوي من باريس الى بيروجيا عبر روما لتقدم عرضها الموسيقي «في قلب المتصوف» في اطار الدورة الـ71 لمهرجان Perugia musica Classica في إيطاليا والجميل هو أن الكورال الذي اعتمدته النصراوي ليرافقها في العرض

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا