نورة الهدار

نورة الهدار

شهد ملف النفايات الايطالية منعرجا جديدا منذ أكثر من أسبوع تقريبا على المستوى القضائي. فبعد أيام من قرار النقض والإحالة الصادر

أشرف رئيس الجمهورية في نهاية السنة المنقضية على مجلس وزاري تم خلاله الصادقة على جمل من مشاريع الأوامر الرئاسية والتي من بينها مشروع الأمر الرئاسي

تعرف الساحة القضائية حالة من الاحتقان -خاصة- في ظلّ تواصل الوضع الاستثنائي الذي تمرّ به البلاد خاصة بعد ان ألقى رئيس الجمهوية قيس سعيّد

في الوقت الذي ينتظر فيه أن تقول المحكمة الإدارية كلمتها في آلاف الطعون المنشورة لديها في علاقة بالقائمة الرسمية لشهداء وجرحى الثورة

تحدث رئيس الجمهورية قيس سعيّد في أكثر من مناسبة على بطء الفصل في القضايا المنشورة خاصة تلك المتعلقة بالنزاعات الانتخابية

رغم انتهاء مهامها منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات ظلت «هيئة الحقيقة والكرامة» مثيرة للجدل على عديد المستويات، حيث كثر الحديث عن سلسلة من التجاوزات

فتحت محكمة التعقيب مؤخرا الملف المتعلق بقضية النفايات الايطالية وذلك بعد الطعن الذي تقدّمت به الوكالة العامة لمحكمة الاستئناف بسوسة،

أثار الحكم الغيابي الذي أصدرته مؤخرا الدائرة الجناحية الثامنة بالمحكمة الابتدائية بتونس ضدّ الرئيس السابق المنصف المرزوقي

جدّد رئيس الجمهورية قيس سعيّد مؤخرا حديثه عن طول آجال التقاضي في عدد كبير من القضايا المنشورة لدى مختلف المحاكم

يتواصل الحديث عن الدوائر المتخصصة في العدالة الانتقالية ومآل القضايا المنشورة لديها في ظلّ جملة من الإشكاليات المطروحة والتي أبرزها التأجيلات

الصفحة 3 من 168

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا