الإفتتاحية

قسم رئيس الجمهورية في 13 ديسمبر الفارط مساره السياسي الى مراحل، كانت اولها الاستشارة الشعبية التي انتهت في 20 مارس

تحوّل شهر رمضان في العشريات الأخيرة، إلى مناسبة لتكريس ثقافة الاستهلاك في مختلف أبعادها: استهلاك كمّ هائل من المسلسلات التي تُلهي الناس عن التفكير

من روضة آل بورقيبة بالمنستير اعلن رئيس الجمهورية قيس سعيد ان نظام الاقتراع القادم سيكون على الافراد في دورتين، وهذا ينسجم مع طرحه السياسي

أحيت تونس يوم أمس الذكرى الثانية والعشرين لرحيل الزعيم الحبيب بورقيبة قائد حركة التحرر من الاستعمار ومؤسس الدولة التونسية الحديثة..

لاشك أن ظروف حياة جلّ التونسيين صعبة ،كما لم تكن سهلة لا اليوم ولا بالأمس القريب أو البعيد ولا تتأتى الصعوبة فقط من تراجع القدرة الشرائية

استأنف رئيس الجمهورية سلسلة لقاءاته مع المنظمات الوطنية في بداية هذا الاسبوع وعلى غرار ما سبقه وانتهت بإعلان رئيس الجمهورية

يمثل شهر رمضان حدثا احتفاليا عائليا مما جعله من عناصر العيش المشترك في تونس. لا لكونه شهر تعبد وصيام فقط بل لكيفية تعامل الغالبية الساحقة

صدم التونسيون/ات، منذ سنة، بتحوّل مجلس الشعب إلى فضاء للعراك وأداء أدوار غير متوقّعة انتهت بممارسة كلّ أشكال العنف.

بإعلانه مساء الاربعاء الفارط عن حلّه للبرلمان دفع الرئيس قيس سعيد بالمبادرة السياسية الى الرمال المتحركة، واجبر الجميع على ان يبحثوا اليوم لأنفسهم

لنفكّر في المثال التالي: عبد مملوك لسيد يرفض أن يعتقه، ولكنّه يعده أن لا يتدخّل في أقواله وأفعاله. وعليه، أصبح للعبد أن يفعل ما يشاء دون قيود أو شروط مسبقة.

الصفحة 7 من 177

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا