الإفتتاحية

بعيدا عن غوغائية السيـــاسة والاقتصــاد وبكائيات الأيام الصعبة ، تلتقي الصورة و الصوت والموسيقى في سباعية أيام قرطاج السنمائية في سمفونية تستهوي

في اخر اجتماع له في المجلس الوزاري اعلن الرئيس انه يعتزم اصدار أمر رئاسي بموجبه سيقع إلحاق هياكل وزارة الشؤون المحلية

ما الذي يجعل خطاب الكراهية جذّابا في نظر شرائح واسعة من التونسيين/ات؟ وما هي الأسباب التي جعلت مواقع التواصل الاجتماعي

للخطاب الشعبوي فاعلية لا يضاهيه فيها اي خطاب آخر عندما يتعلق الأمر بنقد الواقع وبنقد النخب المسؤولة عنه لأنه الخطاب الأكثر راديكالية

يبدو ان رئيس الجمهورية قيس سعيد يستعد للدخول في «ام المعارك» كما يعتبرها وهي معركته مع «القضاء» الذي يريد

المرحلة الاستثنائية – والتي لا يعلم أحدا متى ستنتهي وما هي طبيعة الإجراءات المسموح بها أثناءها من عدمه – بصدد التحول

أتمنى أن يكون الانطباع بأن أوضاع القضاء تزداد سوءا خاطئا رغم الدعوات المتكرّرة لرئيس الجمهورية بـ«تطهير» البلاد، و آخرها

تكشف الصور القادمة من ولاية صفاقس عن حجم ازمة رفع النفايات الصلبة والمنزلية والتي باتت تضع الولاية على مشارف كارثة بيئية

أشرف رئيس الدولة قيس سعيد يوم أمس على المجلس الوزاري الثالث في حكومة نجلاء بودن وعرض في كلمته الافتتاحية جملة الأوامر والملفات التي يريد ايلاءها

منذ ثلاثة أشهر يحلق رئيس الدولة قيس سعيد في كل مؤشرات الثقة الكبيرة وفي نوايا التصويت في الرئاسية بشكل شبه إجماعي بينما الوضع لم يكن على هذه الشاكلة قبل 25 جويلية 2021

الصفحة 7 من 165

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا