مفيدة خليل

مفيدة خليل

ما معنى أن تكون فنانا؟ كيف تكون للفنان القدرة على بعث الحياة في العدم وصناعة عالم اخر مبهر فقط بحركة فرشاة أو جرّة القلم،

جمعتهم الأغنية الملتزمة والكلمة الصادقة، اجتمعوا على أفكار الثورة وقيم الحرية التي تبنتها الأغاني وصدحت

كبر الوليد وأصبح ملتقى دوليا ينفتح على كل تلوينات عروض الشارع من مختلف الدول، كبر الحلم الذي انطلق من جمعية صغيرة في مدينة قصر هلال

الفن حياة، الفن ولادة من العدم ، ممارسة الفن ممارسة لكل شعائر الحياة وتفاصيلها دون خوف، الفن حلم هو انتصار

عشق النحت منذ النعومة وأحب الطبيعة وتماهى مع تفاصيلها، عايش خضرة ربيعها وقسوة شتائها، تعلم من الصحراء القوة

يلين الطين ليصبح أيقونات فنية مبهرة، تولد الأفكار موجعة ثقيلة تائهة يحولها بأنامله إلى أعمال خزفية فينزاح الثقل

تونسي حالم، ممثل ومخرج عشق المسرح وأبدع في كل التجارب المسرحية التي خاضها، ممثل له بصمته وحضوره المختلف على الركح

طوبى لمن يحلمون، طوبى لمن يحملون الحلم على اكفهم كما تحمل الأم وليدها، طوبى لمن أمنوا بالفنون وقدرتها على التغيير فاعتنقوها دينا للحياة وديدنا للحب،

المسرح بحث وتجديد، المسرح فن وبحث متواصل، المسرح عملية نبش في الذاكرة والافكار وهو محاولة للدخول الى تفاصيل الانسان

لماذا المسرح؟ أي مسرح يريده المتفرج وآي مسرح يريده الممثل؟ كيف للمثل أن يجد مسرحا يحاكيه ويحاكي وجعه وحلمه؟

الصفحة 1 من 94

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا