قضايا و أراء

بقلم: حسن أحمد جغام
ظهر الأيمّة على المنابر في بداية نشر الدعوة الإسلامية، لتعليم القرآن وتفسيره والحديث، إذ لم يكن في ذلك

كانت نتائج الدور الأول للانتخابات الرئاسية بمثابة الزلزال الذي هز أركان المجال السياسي في بلادنا . فقد انتهت نتائج الانتخابات

بقلم: محجوب لطفي بلهادي
باحث مختص في التفكير الاستراتيجي
بالرغم من الضجّة التي تٌثيرها عملة «البيتكون» الافتراضية في العديد من الأسواق المالية وداخل أروقة البنوك المركزية

انتهيت لتوي من الاستماع الى مداخلة الأستاذ قيس سعيد على قناة الجزيرة. والحقيقة

بقلم: ماهر حنين
بين رحيل الرئيس الباجي قائد السبسي ووصول الأستاذ قيس سعيد الى الدور الثاني متفوقا على كلّ منافسيه أقل من شهرين. وهو زمن سياسي

هناك ثلاثة أسئلة تحير المتابعين لنتائج الانتخابات التونسية: لماذا سقط مرشحو «الماكينات» القديمة،

نتائج الانتخابات الرئاسية بليغة المعنى وما أفضت إليه من تغيير للخارطة السياسية. وإن كان لنا تقديم عنوان

كان الزلزال كبيرا يوم الاحد. تحدثت عنه منذ بعض الوقت ونشرت مقالا في احد اهم المنصات الاعلامية الامريكية اي موقع جريدة

بقلم: محجوب لطفي بلهادي
باحث مختص في التفكير الاستراتيجي
نٌسجّل عشية الانتخابات الرئاسية حضورا مٌدويّا لشبكات التواصل الاجتماعي يتأرجح بين  ثنائية «الضّمار»وسابقية الإضمار والترصّد..

انطلقت الانتخابات الرئاسية في مكاتب الاقتراع في الخارج ولم تعد تفصلنا إلا بضع سويعات عن بداية التصويت في بلادنا.

الصفحة 3 من 74

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا