مصطفى الجريء

مصطفى الجريء

تسارعت الاحداث بشكل درامتيكي في حرب طرابلس اذ التقى الوسيط الأممي غسان سلامة المشير حفتر،ثم اجتمع سلامة مع رئيس البرلمان

لم يخطئ المبعوث الاممي غسان سلامة عند تأكيده أن الصراع و الاقتتال الدائر الان حول طرابلس و ما سبقه من حروب إنما هو

هدد رئيس مجلس النواب المعترف به دوليا عقيلة صالح بوقف تصدير النفط و حرمان المجموعات المسلحة في طرابلس ومصراته

عاد الهدوء الحذر إلى مطار طرابلس الدولي بعد هجوم من ثلاثة محاور من طرف المجموعات المسلحة التابعة للوفاق

ليبيا: غموض حول مصير معركة المطار

أكدت غرفة عمليات بركان الغضب التابعة للوفاق سيطرة قواتها على مواقع وصفتها بالإستراتيجية من مطار طرابلس الدولي الواقع تحت

يتميز المشهد العسكري على اطراف طرابلس بالجمود ،حيث لم يتمكن اي طرف من حسم الحرب لفائدته سيما في ظل تدفق السلاح

اجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، حيث جرى بحث واستعراض اخر تطورات

احتضنت تونس الاجتماع الدوري لوزراء خارجية تونس –الجزائر ومصر ، وشدد البيان الختامي الصادر عن اجتماع وزراء خارجية

تتالت التسريبات الاعلامية الإيطالية والمصرية التي تتحدث عن توجيه ساكن البيت الابيض دونالد ترامب للقائد العام للجيش الليبي

أنهى المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لدى ليبيا زيارته الى موسكو، اين كانت له جملة من الاتصالات والمشاورات

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا