مفيدة خليل

مفيدة خليل

هل فكرت يوما في الآخرة؟ هل تخيلت نفسك وأنت تسير على الصراط تنتظر دورك للحساب ومعرفة ما الذي خزنته الملائكة في صحيفتك؟

المسرح فضاء للإبداع، المسرح فضاء لخلق قصص جديدة وولادة أحلام متجددة ، المسرح تعبيرة عن الحلم «تنفيسة» يستطيع

المرأة بين الحق والواجب، المرأة بين المقدس والمدنس، المرأة كيان أم جسد، المرأة شريك في الفعل أم شريك في الفراش؟

عوالم جديدة ومدارس مسرحية متجدّدة تنهل منها تجربة المخرجين الذين يبدعون مع المودعين في السجون، مدرسة أخرى تقدم

حطم قيود اليأس واحلم، حطم حواجز الخوف واطلق العنان لخيالك وارحل معه، حاول افراغ رأسك من كل الهواجس وافتح نوافذها

جنون السلطة، جنون الكرسي، هوس الظلم والمال، جنون التسلط والصعود إلى أعلى درجات الحكم على حساب الشعب وقضاياه،

الأمل، الحلم، الابتسامة، الحق في الحياة والحق في الإبداع، الحق في مستقبل أفضل والعودة إلى الأهل والأصدقاء والحياة الطبيعية

من المريض ومن المجنون؟ هل أن المريض ذلك الذي يقبع في غرفة مغلقة يقيّد دوما وكلما صرخ يحقن ليُسكت صوته؟ أم أن المريض

المسرح حي لا يموت المسرح هو وسيلة دائمة للتذكير بالحقوق ومراجعة أخطاء الماضي، المسرح وسيلة للمقاومة ولتوجيه الشعوب

تحتفي أيام قرطاج المسرحية بالتلميذ المبدع، تحتفي بالتلميذ عاشق الفن الرابع، تحتفي بالحياة وبالمسرح المدرسي إذ يعتبر المسرح المدرسي

الصفحة 5 من 94

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا