قضايا و أراء

أصبح اليوم من المسلم به اعتبار الرقمنة من أبرز عناوين العولمة في نسختها الثانية – النسخة الرقمية – حيث غزت مختلف الأنشطة المادية واللامادية

رجعت تونس «تخض» من جديد. مؤشرات سلبية متراكمة وغليان اجتماعي وبهتة سياسية. وقد زاد تأثير الوباء على قديم التبعثر

بقلم: الأستاذ لطفي العيادي - نائب عن حركة الشعب
ما تعيشه تونس اليوم من احتقان اجتماعي يتطلب وبصفة عاجلة رفع درجة الحذر الى الاقصى ( اللون الأحمر )

من الصعب التفكير في منوال تنموي خارج العلاقة الشائكة بين المركزي والجهوي. لا تعني العلاقة الشائكة هيمنة طرف على آخر،

على بعد أمتار قليلة من تأكيد «المجمع الانتخابي» فوز المرشح الديمقراطى «بايدن» فى الانتخابات الرئاسية الامريكية بشكل رسمى، دقت ساعة الأسئلة الكبرى

بالنسبة للشباب الذي لم يعش التطورات السابقة للحركات السياسية التي تنسب نفسها للدين الإسلامي فإن ظروف نشأتها اختلفت كثيرا حسب الزمان والمكان.

بقلم : شوقي البرنوصي
أعلنت عمادة المهندسين التونسيّين عن إطلاق إضراب سينفّذه منظوروها بالمؤسّسات والمنشآت العموميّة

حاتم قطران:
أستاذ بكلية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس
1. يتناول هذا المقال، مع تطويره، موقفاً كان محرر هذه السطور قد بدأه بالفعل بعد إضراب أولي

شكل صدور الجزء الأول من مذكرات الرئيس الأمريكي أوباما حدثا كبيرا طغى على أخبار الجائحة الصحية التي أصبحت الشغل الشاغل منذ انطلاقها، للسياسيين وقادة الدول وصناع الرأي .

تزامنا مع ارتفاع غير مسبوق لحجم الجرائم الإلكترونية وتبني العديد من الدول لتقنيات متطورة في مجال المراقبة الجماعية لمواطنيها تحت عناوين مختلفة منها الحدّ

الصفحة 6 من 123

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا