حكيم بن حمودة

حكيم بن حمودة

يعدّ الحديث عن ارتفاع الدين العمومي ومنه الدين الخارجي من المحاور الرئيسية في السنوات الأخيرة عند التطرق للحديث

عرفت تونس العاصمة والعديد من المدن التونسية انفجار موجة كبيرة من الفرح الغامر لم نشهدها منذ شتاء 2011 عند الإعلان

نظريات الفوضى (les théories du chaos) هي نظريات هامة ومعروفة في ميدان الفيزياء وتهتم بمسارات

لقد كانت نتائج انتخابات الدور الأول للرئاسية وراء العديد من التساؤلات والمخاوف وحتى الهلع عند البعض أمام أهمية

رواية «فوضى الحواس أو «la confusion des sentiments» هي للكاتب النمساوي الكبير شتيفان زفايغ.وقد صدرت هذه الرواية وأعطت

كانت نتائج الدور الأول للانتخابات الرئاسية بمثابة الزلزال الذي هز أركان المجال السياسي في بلادنا . فقد انتهت نتائج الانتخابات

انطلقت الانتخابات الرئاسية في مكاتب الاقتراع في الخارج ولم تعد تفصلنا إلا بضع سويعات عن بداية التصويت في بلادنا.

ستعرف الانتخابات الرئاسية القادمة والتشريعية حضورا مهما لمرشحي الإسلام السياسي كما هو الشأن منذ ثورة 2011.

ينتسب عدد كبير من المرشحين في الانتخابات الرئاسية والتشريعية إلى العائلة الوسطية الحداثية التقدمية ويؤكدون في برامجهم

لعل من أهم ملامح هذه الحملة الانتخابية هو الانقسام الكبير الذي تشهده العائلة اليسارية الراديكالية، فستدخل الانتخابات الرئاسية والتشريعية

الصفحة 1 من 19

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا