حسان العيادي

حسان العيادي

لم يعد يفصل عن دخول المرحلة الانتخابية غير ايام قليلة ومع ذلك برزت اسماء تعلن عن ترشحها

«تحيا تونس» هو الحزب السياسي الذي أسال الكثير من الحبر حتى قبل تأسيسه إن تعلق الأمر بتوظيف الدولة وأجهزتها لفائدته ولفائدة زعيمه يوسف الشاهد

يوم أمس مر ثقيلا طويلا على جزء هام من التونسيين يترقبون ما ستقرره الهيئة الإدارية لنقابة التعليم الثانوي بشأن مقترحات الحكومة المقدمة

حوالي الساعتين هي مدّة اللقاء الذي جمع الأمين العام لاتحاد الشغل نور الدين الطبوبي بوفد عن المكتب التنفيذي للجامعة العامة للتعليم الثانوي، كلّها

لاتزال قضية المدرسة القرآنية بالرقاب تكشف عن أسرارها والجهات المسؤولة عن «الكارثة» تباعا ،

قبل يومين من حلول موعد الـ6 من فيفري 2019، الذكرى السادسة لاغتيال شكري بلعيد، طالبت الجبهة الشعبية الحكومة بأن

قبل أيام قليلة كان الخطاب الرسمي لقادة حركة نداء تونس متفائلا إذ تعلق الأمر بالالتزام بعقد المؤتمر الانتخابي الأول للحركة

لعل الأسبوع القادم يكون موعد «الحلقة الأخيرة» من أزمة التعليم الثانوي، بعد ان انتهت جلسة التفاوض

يوم امس تغير جدول اشغال جلسة التفاوض المخصصة لملف زيادة الاجور في الوظيفة العمومية، ليصبح

يوم أمس قررت حكومة الشاهد ان تتبع نهجا جديدا في تفاوضها مع جامعة التعليم الثانوي، يقوم أساسا على «الاقتطاع من الأجر

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499