مواقف رياضية

«حشّمتونا»

الموسم لم ينطلق بعد, و جوقة العنف فرضت نفسها, وهو شعار الكرة عندنا ومن يصر ان الكرة عنف ادعوه لزيارة ماراكانا هنا في البرازيل, ليتمكن من دروس في فن الكرة و الرياضة عموما الكرة عندنا عنف وجهوية وبالفلاقي «نربح والاّ نحرّم» وعندهم «فرجة ومتعة» و بين المواقف تختلف الرؤى...

خرافة الاحتراف

لما نتحدث عن عجز مالي بأكثر من 5 مليارات في النادي البنزرتي... وربما بلغ انخرام التوازن ما هو أثقل في جمعيات أخرى هل يمكن الحديث عن أفق وانتدابات؟

قف... خطر

لما نرى اولمبيك سيدي بوزيد ينسحب من ربع نهائي الكأس في مرحلة اولى وما تقتضيه من آلاف الكيلو مترات و التربصات ومنح «للجوارات»

نريد رياضة «لايت»

• الرياضة هي أم السياسات معها الثقافة والتعليم فلا تجعلوها رهن السياسة والدين
سألوا هنا في البرازيل لماذا تكون اللحظات الأخيرة للمنتخبات الوطنية في جلها كارثية؟ وسألوا لماذا

سخافة ما بعدها سخافة

إعداد النخب لما نتوهمه من مستقبل يتطلب من الجامعات الرياضية الترفع عن الحسابات الضيقة إما الهياكل الوطنية فان انخرطت في مثل هذه الترهات فتكون البلية واعداد النخب لا يقوم على اختيارات فنية فقط بل على ما هو علمي وللغرض فتحنا المعهد الرياضي وتم استنساخه في أكثر من جهة.

«طز في السياسة...»

مهما كانت حصيلة اللاعبة ايناس البوبكري او أية لاعبة او لاعب آخر في المبارزة فان النجاح تم واقلاع المبارزة التونسية وشيك لترتقي الى صدارة الاحداث في الرياضة التونسية.

من السذاجة والبلاهة أن نلهي الناس بأم الملولي والحال أن أم القضايا هي كيف نصلح حال الرياضة التونسية وإذا كان الحل في إبعاد أم الملولي فانه لا بد أن نسال لماذا اعتبرنا وجودها في نسخ متتالية للاولمبياد«وصفة سحرية» واتفقنا على انه «وراء كل عظيم امرأة»...

كفى تخريفا ...

• احترافنا هش ولا روافد له الا لقلة فالمطلوب اصلاح حال البقية اذا رمنا تحويل كرتنا الى صناعة قادرة على إحداث الفرجة وإغراء المستشهر وضمان البث التلفزي

درس للكوارجي

لما تواكب الألعاب الفردية فإنك تجدها من أهم عناوين التحدي في الرياضة التونسية

متى تزول عقلية الغنيمة ؟

من ألعاب اولمبية إلى أخرى... فما أن نخلص من العاب ريو للأسوياء التي لم تنطلق بعد حتّى يأتي دور الألعاب الموازية التي استهوت فريقا من الملحقين بديوان وزير الشباب والرياضة حيث بلغ انه إضافة إلى المدير العام سيكون ضمن الوفد ثلاثة ملحقين بديوان الوزير

لا تصدقوا السياسة ...

لم يعد للوزراء قرار إلا تصريف الأعمال ... وهو ما سيزيد في إهدار وقت الرياضة التي لها الكثير من «الشوانط المفتوحة» التي تأجلت إلى الصيف... لكن مر شهر من فترة الحر الذي اكتوت به الرياضة...

قدم اتحاد كرة القدم الفلسطيني شكوى رسمية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ضد سلطات الاحتلال الإسرائيلي لمنعها فريق شباب خان يونس من الاشتراك فى المباراة النهائية لكأس فلسطين والتي كان من المقرر أن تقام مؤخرا.

«ننّي ننّي جاك النوم.. .»

لما هرولنا الى ندوة المنستير حول الهياكل الرياضية خلنا انفسنا ازاء فتح مبين وان كنا من المحذرين من الروتين الذي نحن فيه الان غارقين

هما على تلازم على مر الازمان ومن رام اقامة التظاهرات الرياضية الكبرى فهو اراد استعراض مظاهر القوة منذ القدم...

الصفحة 7 من 13

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

 
adresse: نهج الحمايدية الطابق 4-41 تونس 1002
 
 
tel : 71905125
 
 fax: 71905115