مفيدة خليل

مفيدة خليل

حين تتعلق الروح بالجزئيات تحولها الى صور ومشاهد من كائنات وعوالم خفية تختفى عن العين وتتجلى الى القلب، حين يتقن الفنان الانصات إلى الطبيعة وموسيقاها

الفن صوت القلوب الحالمة والأرواح الثائرة وطالما اعتبرت الموسيقى صوتا للثورات والأرواح التواقة للحرية فالموسيقى بمختلف

فلنحلم مع السينما، لنغير انفسنا وعالمنا الصغير بالسينما، فلتكن الكاميرا سلاحنا لنقد الواقع وصناعة عالم آخر أجمل

من منا لم يحلم بعالم يشبهه او يتخيله؟ من منا لم يتحرك الطفل داخله حين يشاهد لعبة جديدة او زهرة تتفتّح؟

المسرح مبحث تاريخي، هو وسيلة ليعرف جيل اليوم تاريخه بطريقة مختلفة وبسيطة، سرد لأهم الاحداث التاريخية والثورات التي قام بها التونسيين لاجل حريتهم

يصنعون أمجادهم الصغيرة، يحلمون ويصعدون على الركح لتحقيق احلامهم الجميلة، يرون في المسرح واجهتهم للحياة والنجاة ومن الفعل الابداعي يشحنون

المسرح فعل للمقاومة، المسرح علامة للحياة وانتصار للإبداع، ممارسة المسرح هو ممارسة للحياة وللحلم والأمل، على الركح تتحول تلك الهادئة

نعم للفن لأنه وسيلة للحياة، نعم للفن لأنه مطية للجمال يرسخ ثقافة الاختلاف لدى الناشئة، نعم للفن لأنه مصدر للجمال والإبداع وفي رحاب الابداع يرحل ابناء النادي الثقافي

قليلة هي الدراسات التي اهتمت بمسرح الطفل وذلك لأنه مجال مركب وثريّ، يربط مجالات عديدة، علم النفس وعلوم التربية واللغة والمسرح

• على الوزيرة أن تنكب على القيام باصلاحات حقيقية في مسرح الطفل

الصفحة 1 من 131

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا