مفيدة خليل

مفيدة خليل

جميل ان نحلم، لكن الأجمل تحقيق أحلامنا، ممتع ان نصنع سعادتنا الخاصة ونجاحنا لكن الاكثر متعة أن نتشارك النجاح مع الصادقين وابنائنا،

فنانة تونسية تنحت مسيرتها الفنية بالكثير من العمل والاجتهاد،فنانة تؤمن بشيفرات الجسد ولغته القادرة على اختراق القلوب ودفع العقول لطرح السؤال، الكوريغراف امال العويني

يطوّع خشب الزيتون وتصنع منه منحوتاته وحكاياته، أحبّ أرضه وإختار قسوتها الجغرافية ليدخل منها الى تاريخ الفنون التشكيلية وتصبح أعماله فارقة في المشهد النحتي لتونس

ساحرة الشعوب وأفيونه، المدورة الساحرة حبيبة الملايين في كل العالم، لعبة كرة القدم اكثر الرياضات شعبية وجماهيرية، احتفى بها كل العالم في «مونديال قطر2022»

تؤمن بأهمية الفنون لدى الانسان، تسعى الى ترسيخ فكرة الفنون في مدينة الحمامات وتحاول ادخال المسرح والسينما وفنون الفرجة داخل فضاء سياحي كامل

هو المخرج صاحب الشخصية المرحة التي لا تشبه غيرها. يطل فريد بوغدير هاشا باشا في كل المناسبات، ويبعث بابتسامات عريضة إلى كل من يقابله في تواضع الفنان المحبوب عند الجماهير.

نحمل طفولتنا معنا أينما توجهنا، تسككنا ذكريات الصغر، نكبر بها ومعها ونعيد تشكيلها في الاعمال الفنية سواء أكانت كتابة أو رسما أو مسرحا، فالفنون باختلاف تلويناتها

المدينة ذاكرة والنساء خير المحافظات على الذاكرة والهوية، المدينة مجموعة من العادات والتقاليد والفنون والمرأة خير حارسة لهذه الهوية من الاندثار

يموت الملك، يعيش الملك» هي المقولة التي انطلقت منها التجربة البحثية لتقديم مسرحية «انا الملك» للمخرج معز حمزة، فالمسرح مساحة حرة للسؤال والمسرح هاجس إبداعي

تصنع الجزيرة عرسها المسرحي وتستقطب الاطفال لتزرع فيهم حبّ الحياة والتمسك بالفنّ الذي هو تميمة ضد الظلامية والتطرّف،

الصفحة 1 من 146

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا