مفيدة خليل

مفيدة خليل

السينما صوت الكادحين، السينما صوت الحالمين والسينما فرصة للتنفيس والتصعيد ووسيلة تعريف الانسان بتفاصيل

السينما عنوان للإنسان، الكاميرا صوت العقل والقلب، السينما استحضار للماضي ودفاع عن الهوية والذكريات، والكاميرا فرصة للاقتراب

جمعتهم السينما وقربتهم الكاميرا والفكرة، مخرجون شباب كان لكل منهم فكرته والكاميرا كانت سلاحه ليدافع عن أفكاره

هل يموت الصادقون؟ هل تمحى ذاكرة المحبين؟ هل تطمس قصص الشامخين؟ هل أن الرصاصة التي اخترقت القلب قادرة على محو كلّ القيم الإنسانية

فلسطين البوصلة والقدس قبلة كلّ عشاق الحضارة والتاريخ والجمال، فلسطين بوصلة الصادقين، فلسطين عربية،

أبعدتهم الحدود وجمعتهم السينما، فرقتهم أزمة الكورونا وقرّبت الكاميرا الأرواح التائقة للحرية والعقول المتشوقة للإبداع،

صراع القوي والضعيف، صراع المال والعهد والشرف، صراع الحقوق والحريات و الصراع من أجل البقاء و تحقيق الحلم والصعود في سلم النفوذ،

الحب نبراس الحالمين، قبس يبعث في القلب البهجة وفي الروح الامل، الحب سلاح لمقاومة الخوف والظلم والألم، الحب

الرقص حرية، الرقص اختلاف، وللرقص حركاته وخطواته التي تتغير من مدينة الى اخرى ومن جهة الى أخرى الرقص بين الحلال

«لا يمكن الحكم على مسلسل من حلقاته الاولى» هي اكثر الجمل تداولا من قبل منجزي الاعمال الدرامية لرمضان 2020،

الصفحة 7 من 106

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا