مجدي الورفلي

مجدي الورفلي

حالة تطور أزمة فيروس الكورونا في تونس تحت السيطرة لكنه يجب الاستعداد للسيناريو السيء، ذلك ما اكده وزير الصحة عبد اللطيف المكي

اعتبر رئيس لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية بالبرلمان خالد الكريشي في حوار مع «المغرب» ان الإجراءات التي تم اتخاذها خلال

تطبيق قانون الامراض السارية بعد اصدار الامر الترتيبي لاضافة فيروس الكورونا لملحق الامراض غير كاف بالمرّة وفق

صفير الانذار الذي شهدته البلاد امس شمل مجلس نواب الشعب، فبداية من صباح امس عاشت اروقة قصر باردو اجواء تخوّف من مزيد انتشار فيروس الكورونا

من المنتظر ان تُصادق لجنة التحقيق البرلمانية في حادثة عمدون الاسبوع المقبل على تقريرها النهائي حول ملابسات الحادثة والجهات

طلب ممثلو الحكومة مهلة للتداول في التعديلات التي يستوجبها مشروع قانون زجر الاعتداء على القوات الحاملة للسلاح ومن ثم توجيهها

ستعمل لجنة الحقوق والحريات على انهاء النقاشات بخصوص مُقترح قانون متعلق بسبر الآراء في غضون اسبوع من تاريخ امس

يمثل احتواء انتشار فيروس الكورونا أهم هدف -تقريبا- لوزارة الصحة، لكن فرض تطبيق الاجراءات الوقائية التي تقرها الوزارة

عرفت الجلسة العامة خلال إدانة العملية الارهابية التي استهدفت دورية امنية في منطقة البحيرة 2 مواصلة لتبادل الاتهامات، وحملت دعوات

مثل ملف التونسيين العالقين في بؤر التوتر أو مراكز الايواء للمهاجرين غير النظاميين أهم ما تناولته لجنة التونسيين بالخارج

الصفحة 1 من 116

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا