مفيدة خليل

مفيدة خليل

هلمّوا الى المتعة، هلمّوا الى الجمال، هلمّوا لنضحك ونمرح ونرقص ونغني بعيدا عن كل القيود والضغوطات، هلمّوا لنعود الى الطفولة

أسدل الستار عن فعاليات الدورة الحالية لايام قرطاج المسرحية، اسدل الستار عن عرس المسرح التونسي وموسم الحج الى قاعات المسرح والطواف حول القاعات والعروض،

هل نحن مخيرون ام مسيرون؟ هل نحن الذين نختار مصيرنا أم الحياة تكتب مصائرنا؟ هل نحن من يلجأ إلى الشر والعنف ام أننا مجرد أدوات تحركها الدنيا كما تشاء،؟

تجربة السجن تجربة موجعة لا شكّ في ذلك وهي تجربة قاسية لكن المسرح كممارسة للحلم يقلل من قسوة هذه التجربة،

المسرح تعبيرة حرة ومتمردة، على الرّكح تكتب الأفكار ويعاد حياكة الأحلام وصناعتها، على الرّكح يمكن أن تشرق الشمس وسط العتمة

هل فكرت يوما في الآخرة؟ هل تخيلت نفسك وأنت تسير على الصراط تنتظر دورك للحساب ومعرفة ما الذي خزنته الملائكة في صحيفتك؟

المسرح فضاء للإبداع، المسرح فضاء لخلق قصص جديدة وولادة أحلام متجددة ، المسرح تعبيرة عن الحلم «تنفيسة» يستطيع

المرأة بين الحق والواجب، المرأة بين المقدس والمدنس، المرأة كيان أم جسد، المرأة شريك في الفعل أم شريك في الفراش؟

عوالم جديدة ومدارس مسرحية متجدّدة تنهل منها تجربة المخرجين الذين يبدعون مع المودعين في السجون، مدرسة أخرى تقدم

حطم قيود اليأس واحلم، حطم حواجز الخوف واطلق العنان لخيالك وارحل معه، حاول افراغ رأسك من كل الهواجس وافتح نوافذها

الصفحة 7 من 96

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا