محمد جويلي

محمد جويلي

الثقة ورهاناتها المتحرّكة

لا نطرح على أنفسنا مقولة الثقة إلاّ في اللحظات وفي المواقف التي نشعر أو نتأكد أنها تبدّدت أو في طريقها إلى ذلك، وأن ثمة ضررٌا

كرة القدم بما هي طلب اجتماعي

من المفيد تحويل الاهتمام بكرة القدم من مجرد لعبة تنافسية، من مجرد أهداف وبطولات وفرجة ممتعة إلى الاهتمام بها كجزء

برج بابل: عيد الاستقلال: ذاكرة للنسيان

لا يمكن لأي سلطة سياسية أن تعيش دون ذاكرة. والذاكرة هي تلك الطاقة التي تؤجج مشاعر السلطة وتعطيها حيوية تجدّد بها ذاتها وتمسرح نفسها

الإنصات، مقولة ما بعد صناعية وما بعد تايلورية تسربت إلى المؤسسات وقدمت نفسها شكلا جديدا لإدارة العلاقات البشرية والعلاقات الإنتاجية داخل مواقع العمل.

الشعوب والمجتمعات والأوطان كما الأفراد هؤلاء جميعا يحتاجون إلى بناء سرديات تعطي معنى لوجودهم. ويزداد الطلب الاجتماعي على السرديات في الأزمات

العقد الاجتماعي هو الذي يخرج مجتمعا من أزمته. العقد الاجتماعي هو تلك العلاقة المتينة بين المجتمع والدولة وهو أيضا الضامن لتواصلهما.

كرة القدم مفتاح فهم لما يحدث في أي مجتمع، هي ظاهرة اجتماعية كلية منتجة لتأويلات لا حدّ لها. وهي نشاط بشري يحفل بالتعقيدات التي تجعله شأنا عاما يثير

على قاعدة أنه ليس للأشياء طبيعة بل لها استعمالات يمكن قراءة حدث احتفال العالم بـ«السان فلنتان» أو عيد الحب الذي يوافق 14 فيفري من كل سنة.

الأمراء ونوادي الرياضة العالمية وشركات الانتاج والصحف العالمية وشبكات التواصل الاجتماعي و بورصات العالم علاوة على نجوم الفن و السينما و كرة القدم

تصنع كرة القدم أمزجة الشعوب في الاتجاهين. فهي تثير مشاعر الناس و تجعلهم حالمين بتحقيق فوز أو بطولة وتتعكر الأمزجة عند الهزيمة

الصفحة 2 من 17

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا