بوجمعة الرميلي

بوجمعة الرميلي

حواجز خمسة تعترض سبيل تشكيل الحكومة:
1) البرلمان منقسم على نفسه ولم تبرز إلى حد الساعة أي إمكانية للالتقاء حول

التصويت بنعم أو لا على لائحة سحب الثقة من راشد الغنوشي في خصوص رئاسة البرلمان له بعدان. بعد أول يتعلق بوظيفة الرئاسة والنجاح والاخفاق الشخصي

مرة أخرى سيجد التونسيون أنفسهم في خضم «خوماضة» تعيين رئيس الحكومة، الأمر الذي يتدخل فيه من هب ودب، في المقاهي وعن طريق الشبكات الاجتماعية،

هل يوجد اليوم تونسي واحد مرتاح لوضع البلاد؟ من الصعب جدا. وكم من تونسي له ثقة في أننا سنتغلب على صعوباتنا في وقت معقول؟

تصدر المنظمة الدولية للصحة يوميا إحصائيات عالمية من المطلوب استغلالها بالكامل والاستفادة

الأربعاء, 18 مارس 2020 09:43

منبر: الكورونا هربت وكيف اللحاق؟

محاولة فهم معطيات تطور الكورونا لا يدخل لا في باب التهويل الذي لسنا في حاجة إليه ولا أيضا في باب إخفاء الحقيقة

على قائمة العشر بلدان الأولى عالميا في الانتاج الاقتصادي هناك بلدان فقط، عاصمتاهما على البحر، هما اليابان وأندونيسيا والبقية عواصمهم برّية،

رئيس الجمهورية قيس سعيد، وقد يكون أيضا من حوله في الرئاسة وخارجها، تصور أن الأمر عاد إليه بعد فشل المكلف الأول

الأربعاء, 05 فيفري 2020 10:01

منبر: الأفضل لتونس

يتواصل تعثر تكوين الحكومة حتى يتسنى التوجه نحو التخفيف من وزر الصعوبات المتراكمة وتأثيرها السلبي على الواقع المعيشي

«مؤشر التنمية البشرية» هو المعيار الدولي الذي يقاس به التقدم الاجتماعي لأي بلد، والذي تسهر على احتسابه ومتابعته منظمة الأمم المتحدة. ويقع ترقيم أوضاع كل بلد من 1 إلى 1000، انطلاقا من المستوى الصفر في التنمية البشرية إلى المستوى الأقصى. وقد نشر «برنامج الأمم المتحدة للتنمية»

الصفحة 1 من 2

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا