قضايا و أراء

«فالبشر يميلون إلى الاستخفاف بما لا يمكنهم فهمه، لقد تعلمت ذلك من تجربتي الشخصية»..
إليف شفق

بقلم: هيثم الزواري
كان ذلك الروبوت لشركة (Enova Robotics) الذي يجوب شوارع العاصمة محل إعجاب من البعض وتندر من البعض الآخر حتى أضحت صوره

تــــــــونس إلى أين ؟

بقلم: رؤوف الشطي
سفير سابق
في معركة كسر العظام الذي تعيشها البلاد لمن ستكون الكلمة الاخيرة؟ لاستراتجية القيم والحق والفضيلة ومقاومة الفساد التي توخاها رئيس الدولة نبراسا

يبدو أن دولتنا والسّاهرين على دواليبها ومرافقها والمكلّفين بتطبيق قوانينها وضمان أمنها العام بمختلف ميادينه (الأمن والراحة والسّلامة)

1 - مساءلة الانتماء بأيادي متعددة:
لا يجافي هذا التأليف الجماعي الذي أنجزته أياد متعددة التصوّرات التي فرضتها سياقات ما بعد سنة 2011 تونسيا،

1 - إقتضى الفصل 101 من الدستور ما يلي: «ترفع النزاعات المتعلقة بإختصاص كل من رئيس الجمهورية و رئيس الحكومة الى المحكمة الدستورية

يحتاج الناس إلى تعريف ما يحدث لهم، ولكنهم يساهمون أيضا في تقديم التعريفات التي يرونها مناسبة لأي شيء يحدث لهم في حياتهم. ومن هنا تنشأ حرب التأويلات

بقلم:
أحمد صواب
منذ 27 جانفي 2021 دار نقاش دستوري/سياسي كثيف و معقد و مركب حول التحوير الوزاري و الفشل في إنهاء إجرءاته

«هل نستحق الديمقراطية ؟»

بقلم: مسعود الرمضاني
استعرتُ العنوان المستفز والمشاكس من الكاتب المصري علاء الاسواني الذي كتب مجموعة مقالات قبل ثورة فيفري 2011،مبيّنا ان الشعوب

أثار قرار وكالة الترقيم Moody’s أو موديز بالتخفيض في ترقيمنا السيادي من ب2(B2) إلى ب3 (B3) مع آفاق سلبية الكثير من الجدل والنقاش في الفضاء العام .

الصفحة 1 من 129

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا