مجدي الورفلي

مجدي الورفلي

• هناك إزدواجية بين تطبيق الإجراءات بغلق المقاهي والمطاعم والسّماح بتجمهر عشرات الآلاف من الأشخاص

• لا أجد أي إشكال في تأجيل الجلسة العامة جرّاء تغيّب كتلة قلب تونس أو غيرها من الكتل

تبدو خيوط اللعبة السياسية في تونس متشابكة، فقد حمل مساء امس مفاجأة من مكتب البرلمان بإلغاء دورة انتخاب اعضاء

• جلسة انتخاب أعضاء المحكمة الدستورية غدا ستكون فاشلة على الأرجح
قالت العضو النائب عن الكتلة الديمقراطية وعضو مكتب المجلس سامية عبو في حوار مع «المغرب» ان هناك فراغا قانونيّا في علاقة بالاجراءات

يبدو ان الرد بمشروع قانون تنقيح قانون المحكمة الدستورية إلى قراءة ثانية للتصويت عليه بأغلبية 131 صوتا، سيغيّر عناصر التوافقات

من البديهيّ انه لو كان بامكان البرلمان بتركيبته الحالية انتخاب اعضاء المحكمة الدستورية باغلبية الثلثين لما لجأ الى تنقيح القانون الاساسي للمحكمة الدستورية

يُمثل مقترح قانون تعديل أحكام الشيك دون رصيد من المجلة التجارية اهم مشاريع التشريعات الموجودة في البرلمان

لم يشهد البرلمان في الاسبوع الجاري اي فوضى او عراك كما جرت العادة لكونه أسبوع الجهات الذي ينتهي غدا السبت،

فيما حاول البرلمان بداية الاسبوع إظهار جانب مضيء من صورته المهتزة بسبب الفوضى والعنف بتسليط الضوء على جُهده التشريعي والرقابي، عادت منظمة «بوصلة»

رغم الطابع التقني المُفترض للجنة المالية باعتبار أنها أهم هيكل في البرلمان، مرّت لجنة المالية من أحد عناوين الصراع

الصفحة 1 من 145

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا