المنجي الغريبي

المنجي الغريبي

ما كنا نأمل أو ننتظر أن تؤول أوضاع القضاء إلى ما هي عليه اليوم بعد أن ساد الاعتقاد بأن مرحلة ما بعد 14 جانفي 2014 ستكون مرحلة تحرر القضاء

وضع نورالدين البحيري القيادي في النهضة و فتحي البلدي المستشار السابق بوزارة الداخلية ،رهن الإقامة الجبرية و إحالة عدد

مساوئ تكرار رئيس الجمهورية التونسية الماسك بمؤسسة الرئاسة وبقية السلطة، لنفس الإتهامات الموجهة لخصومه و منتقديه ،

في الوقت الذي اتحد فيه التونسيون في رفع صوت واحد مناصرة للفريق الوطني لكرة القدم في نهائي البطولة العربية، تفرقت «النخب» السياسية و الفكرية

دون التخلي عن «توسّم الخير» في رئيس الجمهورية التونسية و توقعاته المتفائلة بإحتضان هذا الأخير لحوار وطني راوح الاتحاد العام التونسي

مؤشرات عديدة تدل على أن ما ينتظر تونس لا يبعث على الإطمئنان وهو ما يقتضي الحذر والتحسب مما قد يُهيأ لمستقبل تونس .

بعيدا عن غوغائية السيـــاسة والاقتصــاد وبكائيات الأيام الصعبة ، تلتقي الصورة و الصوت والموسيقى في سباعية أيام قرطاج السنمائية في سمفونية تستهوي

أتمنى أن يكون الانطباع بأن أوضاع القضاء تزداد سوءا خاطئا رغم الدعوات المتكرّرة لرئيس الجمهورية بـ«تطهير» البلاد، و آخرها

بعد أن أرسى الأمر الرئاسي عدد 117 المؤرخ في 22 سبتمبر 2021 تنظيما استثنائيا لتنظيم السلط إثر الإعلان عن تعليق كل اختصاصات مجلس نواب الشعب لمدة شهر ابتداء من 25 جويلية 2021

يلاحظ المتمعّن في تشكيلة حكومة السيدة نجلاء بودن أنها ضمت 10 نساء في وزارات هامة شملت خاصّة العدل والمالية والاقتصاد و التجارة والصناعة والطاقة والتجهيز والإسكان.

الصفحة 1 من 29

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا