ثقافة و فنون

لأول مرة في مهرجان قرطاج الدولي يجتمع الأوركستر التونسي بقيادة الموسيقار رشيد قوبعة بالأوركستر السمفوني للإذاعة الأوكرانية بقيادة الموسيقار فلوديمير شايكو لإحياء أولى سهرات الدورة 52 للمهرجان وذلك اليوم 13 جويلية 2016.

تستعد مدينة الموريسكيين تستور لاحتضان الدورة الخمسين لمهرجان تستور الدولي للمالوف و الموسيقى العربية، المهرجان الذي ولد ليحتفي بموسيقى المالوف ويختص فيها يقدم لرواده هذا العام برمجة جد ثرية ومتنوعة.

هل اتاك حديث الموسيقى؟ هل عانقت النغم حد التماهي وشربت كاس الفن حد الثمالة؟ هل سمعت تراتيل «المزود» واناشيد القيتارة و قراءات الباطري وشطحات الايقاع وانتشيت بموسيقاها؟ هل سبق أن شاهدت «المزود» يراقص القيتارة؟ وهل سافرت على نغمات الوتر

مساء اليوم 12 جويلية يفتتح رئيس الحكومة الحبيب الصيد الدورة 50 لمعرض صفاقس الدولي والذي اختير له اسم « الدورة الذهبية». وحسب البرنامج الذي تحصلنا عليه من إدارة المعرض

لمّا سئل مدير مهرجان الحمامات الدولي «معزّ مرابط» عن مبرّرات اختيار عرض «نافذة على ...» لافتتاح الدورة 52 من المهرجان أجاب بأنّ « العمل الذي ينتجه المسرح الوطني لابد أن يكون جيّدا وأن ثقته في المخرجة «رجاء بن عمار» جدّ كبيرة ...» لكن

افتتح مهرجان الحمامات الدولي الدورة الحادية والخمسين بعرضين، افتتاح أول مسرحي «نافذة على» لرجاء بن عمار وثان موسيقي «قعدة» لكلّ من بندرمان و ياسر الجرادي وروضة عبدالله وفهمي الرياحي وحمزاوي ومحمد الهادي العرقربي وعبد الرزاق قليو ونجاة

مرّة أخرى وليست بالأخيرة، تسّجل السينما التونسية قفزة مشهودة نحو كبرى المنّصات العالمية فبعد اختطاف باقة مشرفة من التتويجات المضيئة والأوسمة اللاّمعة سيكون لتونس حضور في لجنة تحكيم جوائز»الأوسكار» التي ضمّت اثنين من الأسماء المعروفة في المشهد السينمائي العالمي

تحتضن جزيرة الأحلام جربة في الفترة الممتدة من 22 جويلية الجاري الي غاية يوم 15اوت القادم الدورة الأربعين من مهرجان جربة أوليس الدولي الذي تنظمه جمعية المهرجان بدعم من المندوبية الجهوية للثقافة بمدنين.

قد تمر عبارة «رمضان دون هجمات ارهابية» مرور الكرام.. ولكن المتأمل في الحركية الثقافية لهذا الشهر يدرك بما لا يدعو مجالا للشك أن هذا العامل جعل المواكبين للتظاهرات الثقافية يزحفون زحفا لملء الشوارع والمقاهي الثقافية، حيث أن التظاهرات الثقافية راهنت على عامل الشارع

هو من نوع الأدباء الذين يتمتعون بقلم غزير الحبر ومتدفق المداد ومن صنف الكتّاب الذين يملكون رغبة جيّاشة في الكتابة لا تعرف استكانة أو فتورا...وحتى بعد احتضانه لواحدة من أكبر الجوائز الأدبية في العالم لم يخلد الدكتور شكري المبخوت إلى الرّاحة وتأمل الساحة الروائية

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا