محمود الاحمدي

محمود الاحمدي

هنا توزر.. هنا ولد الشابي، وأنشد: «إذا الشعب يوما أراد الحياة..» هنا الجريد بمياهه الرقراقة، ورمال صحرائه الذهبية.. هنا الحلم يولد ويترعرع

تعد دار الثقافة حامة الجريد، من المؤسسات الثقافية المنجزة حديثا بولاية توزر (بعد سنة 2011)، ورغم عدم إكتمال تجهيزاتها وإطاراتها

أسدل الستار بمدينة توزر، على فعاليات النسخة 37 للمهرجان الصيفي الدولي، الذي أسال الكثير من الحبر، وتداولت عديد المواقع وصفحات التواصل الإجتماعي

في إطار أنشطتها المتنوعة، والتي تختلف في أهدافها ومضامينها وتتوزع على مختلف مناطق ولاية توزر، تسعى المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية إلى تشريك المؤسسات الثقافية

لازالت المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية والمسرحية بمدينة توزر تعاني من عديد الصعوبات والمطبات لعل أهمها انعدام فضاءات العروض في مركز الولاية

أنهت الجمعية التونسية للتنشيط الثقافي والسياحي، إعداد برنامج النسخة الثالثة للملتقى العربي لأدب الواحة والصحراء، تحت عنوان:

في إطار أنشطتها وبرامجها الفكرية والأدبية المتنوعة، تنظم جمعية مداد للقراءة والكتابة بتوزر بالتعاون مع المندوبية الجهوية والشؤون الثقافية الدورة الأولى

لأن التراث مكسب حضاري ووطني ورمز للشعوب المتحضرة التي تعتز بماضيها الحافل بالعادات والتقاليد والحكايا والأساطير والمأثور الشعبي،

توزر... هذه المدينة الهادئة النائمة بين أحضان واحات النخيل، والتي تعزف حجارتها على وتر التاريخ والأمجاد، وتتسلل

إفتتحت صباح يوم الأحد 19 ديسمبر و بمدينة توزر فعاليات المهرجان الدولي للفنون التشكيلية، الذي تنظمه جمعية فنون الجريد،

الصفحة 1 من 14

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا