احلام الباشا

احلام الباشا

أسفرت حملة المراقبة الاقتصادية التي شنتها وزارة التجارة والصناعة خلال الفترة الممتدة من 27 ماي إلى 24 جوان من السنة الجارية والتي تتزامن مع شهررمضان عن رصد 12310 مخالفة اقتصادية توزعت على التجاوزات الاحتكارية والسعرية بنسبة 25 في المائة (3029) وعلى شفافية المعاملات بنسبة 50 في المائة من خلال (6156) مخالفة.

أكد الخبير الاقتصادي عزالدين سعيدان تمكن تونس من سداد ديونها بصفة عادية إلى غاية شهر ماي المنقضي وأضاف في تصريح لـ «المغرب» أن خدمة الدين تجاوزت عتبة 8 مليار دينار في منتصف هذا العام مع العلم أنها كانت 5.5 مليار دينار سنة 2015.
قال سعيدان

شارف موسم الحصاد على الانتهاء وتعول تونس على إنتاج يزيد عن السنة الفارطة بـ38 % ,حيث قدرت وزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية محصول الحبوب لهذا الموسم بـ 17.87 مليون قنطار, الأمر الذي من شأنه أن يخفف الضغط على ميزان الدفوعات خاصة

حلت تونس في المرتبة الرابعة عربيا ،وفي المرتبة 74 على المستوى العالمي حسب التصنيف السنوي الصادر مؤخرا لمؤشر الابتكار العالمي لسنة 2017 ، وبهذه المرتبة الجديدة، تكون

• نناقش إحداث رقم تعريفي اجتماعي موحد لتحسين توجيه المساعدات إلى مستحقيها
قال صندوق النقد الدولي أنه لم يطلب من السلطات التونسية التخفيض من قيمة العملة إنما فقط أوصى بالتحول إلى

منذ بداية شهر رمضان الكريم, جندت وزارة التجارة بالتعاون مع وزارتي الصحة والداخلية فرق مراقبة كإحدى وسائل ردع ممارسات الاحتكار والتصدي لظاهرة البيع المشروط أوالغش في الميزان وغيرها

أكد عبد القادرالتيمومي مدير الأبحاث الاقتصادية بوزارة التجارة والصناعة أنه سيتم تعديل بوصلة العمل الرقابي لفرق المراقبة الاقتصادية وذلك بالتكثيف من حملات المراقبة الليلية والتقليص من رقابة المنتوجات الفلاحية من 80 % إلى 40 % لفائدة المقاهي , فضاءات الترفيه والحلويات

في إطار إعادة هيكلة الأراضي الدولية الفلاحية المسترجعة والتي ناهزت 70 ألف هكتار, نشرت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري قائمة عدد 35 المتضمنة لضيعات مبوّبة لبعث

حذر الصحبي المعلاوي رئيس الغرفة النقابية الوطنية لتجار الملابس المستعملة بالجملة في تصريح لـ«المغرب» من تداعيات قرار وزارة التجارة بشأن تفعيل بند إتلاف الأحذية والمصنوعات الجلدية المستعملة أوإعادة تصديرها وثبات حصة الملابس المستعملة عند 12 في المائة

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا