مفيدة خليل

مفيدة خليل

العظماء لا يموتون حتى وان غادروا، العظماء كتبوا بالدم والذهب أسماءهم على صفحات التاريخ، الصادقون لا يموتون ومن يدفع حريته لأجل حرية وطنه يظل

امرأة من حديد، امرأة قوية دافعت عن أبناء وطنها وعن الأقليات فدفعت ضريبة ذلك أياما طويلة من الاعتقال والخوف، هي امرأة صحفية وكاتبة أحبت الكتابة فامتهنت الصحافة

هل تتمتع المراة بحقوقها؟ هل أن للمرأة في كل الاقطار العربية القدرة على كسب قضية تشتكي فيها زوجها بعد تعرضها للعنف النفسي والجسدي؟

«سأنحت ذاتي وسأصنع مسارا فنيا مجنونا ومختلفا، احببت الفن واخترته نصيرا لقضايا المرأة وصوتا لهنّ، انا فنانة واحلم بنشر عدوى الفن،

الكتابة إبداع، ومحاولة استقراء للتاريخ واستكشاف الأسرار: إبداع آخر، والمزج بين الواقعي والخيالي يكشف عن قدرة الكاتب على التلاعب بالحروف

صراع خفي وأزلي، صراع بين المرأة والرجل ربما صنعته المجتمعات بتمييزها بين الجنسين، صراع يصل مداه النفسي بعيدا يشرّحه صابر الحامي في عمله المسرحي الجديد «حديث التراكن»

تتماهى الفنون مع الطبيعة، تتمازج الإيقاعات التقليدية مع أهازيج النساء المحافظات على الذاكرة، هناك بين الجبال، قرى جبلية لازالت نسوتها تحرسن الذاكرة الشعبية

• نيفين شلبي في حفل الافتتاح وتكريم لدرة زروق

تختتم اليوم السبت 26 فيفري 2022 فعاليات الدورة الثانية لايام المسرح بتطاوين، تظاهرة دامت لتسعة ايام وقدمت 25عرضا مسرحيا وموسيقيا لجمهور متعطش

من الفضاء العام ولد المسرح واليه يعود، إلى الشارع يخرج مركز الفنون الركحية والدرامية مدنين لإيصال قافلة الفن والنقد الى الجمهور

الصفحة 8 من 141

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا