سياسة

بعد لن أسدلت الدوائر الاستئنافية بالمحكمة الإدارية مؤخرا الستار على عشرة طعون في النتائج الأولية للانتخابات التشريعية

تواصلت العمليات الامنية الاستباقية الناجحة، بالقضاء على عنصر ارهابي في جبل السيف بالقصرين، جزائرى الجنسية ومطلوب

من مفارقات السياسة أن حركة النهضة تريد أن تحوّل أسوإ نتيجة انتخابية لها كحزب منذ الثورة الى اكبر انتصار سياسي لها .

بعد اختلاف كبير في المواقف والتوجهات ونقاش عميق على امتداد يومين كاملين، حسمت حركة النهضة خلال انعقاد مجلسها الشورى

في طرق استقبال مبادرات الشباب

كيف تفاعل التونسيون مع حملات النظافة ومحاولة تغيير ملامح «الفضاء المادي»؟

تلك هي أحكام القانون الإنتخابي و«إرادة الشعب» أو إرادة الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم و كذلك الّذين امتنعوا عن ذلك.

لم تقض المحكمة الادارية الى حدود امس بقبول اي طعن في النتائج الاولية للانتخابات التشريعية من جملة الطعون الـ101 التي تم الدفع بها

بعد أن أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مؤخرا عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية وذلك بفوز قيس سعيد بنسبة 72 %

يبدو أن حركة النهضة باتت اليوم تسابق الزمن لتنطلق في مشاوراتها الأولية لتشكيل الحكومة حتى قبل تسليم الرئيس المنتخب

 في السحر كما في السياسة، ما يحدد نجاح اي ناشط فيهما، قدرته على «إلهاء» مشاهديهما للقيام بمؤثرات أو خدع ثانوية للتمكن من القيام

الصفحة 2 من 1705

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا