ليلى بورقعة

ليلى بورقعة

في جولاتها عبر المهرجانات السينمائية حول قارات العالم، كثيرا ما تعود السينما التونسية محملة بالجوائز والألقاب والتتويجات. وما وراء الكواليس ليست ولادة الفيلم في تونس

هو المسرح.. شعلة الفنون وشغف الحياة في تجسيد حيّ على ركح مهووس بالتجديد على الدوام. وتحت شعار»برشا محبة» تدعو أيام قرطاج المسرحية جمهورها

دعت وزارة الشؤون الثقافية إلى المشاركة في لقاء حواري مفتوح حول مشاغل مهنيّي القطاع السينمائي والمنتسبين إليه إنتاجا وتوزيعا واستغلالا،

يقيم الروائي يامن المناعي في فرنسا لكن تونس تسكنه جسدا وروحا فإذا به يرسمها حبرا وقلما في رواياته الناطقة باللغة الفرنسية.

كان تأسيس معرض وطني للكتاب التونسي مطلبا ملحا وذلك من أجل خلق سوق نشطة للكتاب التونسي في كل سنة. وقد شهدت سنة 2018 ولادة هذا المعرض الذي يحتفي

إنّ ما تعيشه صفاقس اليوم من صخب واحتجاج ووجع بسبب وضع بيئي كارثي أضرّ بالبشر والطير والبحر والأرض...

يحدث أن تتحوّل اللوحة إلى سمفونية تنسجم فيها الألوان والخطوط والأشكال لتحدث توازنا جماليا يقود إلى إيقاع بصري بين متن الأثر وعين المشاهد.

إلى «كسرى» المدينة التي تبدو وكأنها معجونة من الصخر ما بين قصر وجبل، تحلّق بنا كاميرا المخرجة أريج السحيري لتحط الرّحال «تحت الشجرة».

تنافس المتنافسون للفوز بجوائز «عبد الوهاب بن عياد للآداب» في نسختها الثانية، وكان عددهم 40 كاتب و17 دار نشر. إلا أن لجنة التحكيم التي ترأسها محمد الخنيسي

يحلّق الخيال في»جزيرة الأحلام» امتثالا لإغراء مدينة مؤثرة في التاريخ والمكان. ولأنّ جربة تمتاز بتراث ثمين وآثار فريدة من نوعها، تنتظم

الصفحة 1 من 113

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا