بيئة

لا مستقبل للبشر خارج التنوع البيولوجي، بمنأى عن صون الموارد البيولوجية، وتثمينها.

تصدير: «من الضّروري في كلّ دولة اعتماد العناصر العلميّة للتنمية المستدامة في اقتصادياتها و أساليب إنتاجها والعمل على الرّفع من وعي أفرادها عبر نشر الثّقافة البيئيّة ...».

بعض من مقولات مواقف أطراف تخير الوقوف على الربوة والتشكيك في حقيقة ما يجري من تمظهرات وتداعيات تغير المناخ.

ما زالت النفايات الصناعية والكيماوية والطبية الخطرة تشكل مصدر تهديد للصحة والبيئة، في بلادنا منذ غلق مركز

بعد شهرين تقريبا، وببادرة من زمرة جمعياتية مختصة في التنمية البشرية والتواصل الثقافي بينها باشراف الإطارين السابقين

تعرف الساحة البيئية أحداثا مهمة لا تحجبها إشكالات النفايات في جربة وفي صفاقس.
ومن بين هذه المحطات اللافتة تعداد الطيور كذلك صدور تقرير أولي لبعثة علمية استكشافية

مازال مجال السياحة البديلة والايكولوجية والصحراوية والعلمية والطبية وغيرها، من المسالك الواعدة والخصبة التي تنتظر الاستثمار وتكثيف المبادرات والتدخلات.

«ليماية»، قرية صغيرة ذات طابع فلاحي وهي تابعة لمعتدمية منزل شاكر من ولاية صفاقس، وقد أخذ السكان يحشدون الرأي العام للتعبير

يمكن تحديد تعريف أكثر دقة للمدن الذكية المستدامة بواسطة الاتحاد الدولي للاتصالات، الذي أوضح أنها مدينة مبتكرة تستخدم تكنولوجيا المعلومات

تعتبر منطقة المتوسط نقطة تختزن ثروات لا مثيل لها من مواقع التراث الثقافي ذات المستوى العالمي وثروة من التقاليد ،

الصفحة 2 من 53

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا