سياسة

عشنا في هذه الأسابيع الأخيرة عملية بهلوانية غريبة الأطوار، فمن سعي معلن من الثنائي الصادق بلعيد وأمين محفوظ لنزع المرجعية الدينية

يفتتح اليوم 21 جوان 2022 باب إيداع تصاريح المشاركة في حملة الاستفتاء ويمتد الى يوم الاثنين 27 من نفس الشهر على الساعة السادسة مساء

سلم أمس الصادق بلعيد الرئيس المنسّق للهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة رسميا وحسب الموعد المحدد الى رئيس الجمهورية

التونسيات والتونسيون مختلفون في تقييم أوضاع البلاد وفي حكمهم على المسار الذي انتهجته منذ 25 جويلية 2021،فبعضهم يرون فيه تصحيحا

نظم الحزب الدستورى الحر امس مسيرة انطلقت من مقر معتمدية باب سويقة واتجهت الى ساحة الحكومة وذلك «دفاعا عن دولة القانون ورفضا للاستفتاء

عقد اجتماع جديد يوم أمس بدار الضيافة بقرطاج وجمع بين اللجنة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية واللجنة القانونية أو ما سمي «بالهيئة الوطنية من أجل تونس جديدة»،

نبه رئيس الجمعية التونسية لجودة التعليم، سليم قاسم، إلى أن الاقتصار على التقييمات الوطنية لمكتسبات التلاميذ غير كاف ولا يقف على حقيقة مواطن الخلل لدى التلاميذ،

في تطوّر للأزمة التي يعيشها إتحاد الفلاحة والصيد البحري، وتشبّث كل طرف بأحقيّته القانونية في رئاسة المنظمة، نُشرت في الرائد الرسمي مُخرجات

تونس: وسياسة إنكار الأزمة

يكاد كل متابعي الشأن الوطني يجمعون على وجود أزمة متعددة الأبعاد: سياسية واجتماعية واقتصادية ومالية وأن هنالك اليوم حالة من عدم ثقة الجميع

يفصلنا يومان فقط عن انتهاء المهلة الممنوحة إلى «الهيئة الاستشارية من أجل تأسيس جمهورية جديدة» لإعداد مشروع مسودة الدستور وتقديمها إلى رئيس الجمهورية قيس

الصفحة 3 من 2136

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا