سياسة

يبدو ان التوتر بين الاتحاد العام التونسي للشغل وحكومة نجلاء بودن سيكون عنوان المرحلة المقبلة، فبعد ما يشبه الهدنة بين المركزية النقابية والحكومة طيلة

تصدرت الملفات الاقتصادية الزيارة التي قام بها رئيس حكومة «الوحدة الوطنية الليبية» عبد الحميد الدبيبة إلى تونس والتي استمرت ليومين، أول أمس وأمس،

مر اسبوع على انطلاق الحملة الانتخابية المتعلقة بالانتخابات التشريعية 17 ديسمبر ، ووفق عدد من الاحزاب التى اختارت المشاركة وتقديم مترشحين فهي حملة «باهتة»

رفعت وزيرة العدل ليلى جفال للمرة الثانية على التوالي وخلال أشهر قليلة قضية ضدّ الأمين العام لحزب «التيار الديمقراطي»

يبدو ان التوجه خلال هذه الفترة يقوم على مزيد تدعيم العلاقات مع الجارتين الجزائر وليبيا، فاثر عودتها من الجزائر

ما الذي يدور في خلد رئيسة الحكومة نجلاء بودن؟ يبدو أن لا أحد يعلم، او يمكنه ان يقدم اجابة شافية تفسر السلوك السياسي

«إذا أردتموها معركة اجتماعية فليكن ذلك.. المنظمة ستظل دائما في صف الشعب»، هذا ما صدر عن امين عام اتحاد الشغل نور الطبوبي،

لم تبح الحملة الانتخابية بكل ما في جرابها بعد، ولعلّ الايام القادمة ستكشف لنا عن مفاجأة سارة يلقيها احد المرشحين او المترشحات ممن اختاروا التدرج

يبدو ان قطاع النقل سيكون خلال الفترة المقبلة على رأس القطاعات التي ستخوض تحركات احتجاجية وذلك بعد طيّ أزمة قطاع التعليم الأساسي نوعيّا،

أثارت الزيارة التي قامت بها رئيسة الحكومة نجلاء بودن المفاجئة والقصيرة إلى الجزائر-والتي امتدت ليوم فقط- العديد من الاستفهامات والتساؤلات حول الأسباب والتوقيت

الصفحة 3 من 2212

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا