حسان العيادي

حسان العيادي

يستمر الهمز واللّمز بين رئيس الجمهورية وخصومه. اذ استعان سعيد بما له من قدرة على الترميز والاستدلال ليوجه نقده إلى كل

أول أمس الاربعاء أعلنت الحكومة عن الاجراءات الجديدة لمجابهة عودة تفشي الاصابات بعدوى الكوفيد- 19. لتحافظ فيها حكومة المشيشي

بات جليا ان الجانب الاقتصادي والاجتماعي يحددان سياسة حكومة المشيشي المتعلقة بمجابهة انتشار عدوى الكورونا

يبدو ان رئيس الجمهورية اختار روضة آل بورقيبة بالمنستير ليدّق منها اخر المسامير في نعش «مبادرة الحوار الوطني» التي اسقطها

اختار الرئيس قيس سعيد أن يلجأ الى حق الرّد ليعيد مشروع تنقيح القانون الاساسي عدد50 المتعلق بالمحكمة الدستورية

يوم امس تغيب الاتحاد العام التونسي للشغل عن جلسة حوار «بيت الحكمة» الذي تشرف عليه رئاسة الحكومة.

يبدو ان اتحاد الشغل اتعظ من وضع كل بيضه في سلة الرئيس إذا تعلق الامر بالحوار الوطني. وهذا ما قد يفسر تحرك الاتحاد

خلال الساعات الفارطة تضاعفت وتيرة تحركات اتحاد الشغل الهادفة الى توفير ارضية لانطلاق الحوار الوطني بعد ايام قليلة، في تزامن

نشر اتحاد الايفرواريين في تونس يوم أمس بيانا اعلن فيه عن تعرض عدد من الافارقة من جنوب الصحراء الى اعتداءات متفرقة

مزج الاتحاد العام التونسي للشغل «ارتياحه» بإعلان الرئاسة لالتزامها بمبادرة الحوار الوطني بـ«الحذر» وبمنح الرئاسة

الصفحة 1 من 141

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا