قضاء

يتواصل الجدل حول ملف الحارس الشخصي السابق لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن الذي تسلمته تونس مؤخرا والذي مثل

لا تزال العلاقة المتصدعة أو شبه القطيعة بين جناحي العدالة القضاة والمحامين تلقي بظلالها على الساحة القضائية

عاد ملف قضية ما عرف بالسجن المدني بالمهدية للظهور من جديد حيث تمت إحالته مؤخرا على الدائرة المختصة

من بين الملفات الهامة والتي بقيت معلقة ملف تركيز هيئة الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد التي من المنتظر أن تحلّ محل الهيئة الحالية التي

يعتبر ملف انتخاب مجلس نواب الشعب لأربعة من أعضاء المحكمة الدستورية من بين الملفات المثيرة للجدل بامتياز خاصة بعد الفشل الذريع في

تنظر الدائرة الصيفية بمحكمة التعقيب غدا الجمعة في ما بات يعرف بملف «التآمر على أمن الدولة» المحال

أصدر قاضي التحقيق بالقطب القضائي لمكافحة الارهاب الجمعة الفارط بطاقة ايداع بالسجن ضد عنصر تكفيري مصنف

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499