ينفذون وقفة احتجاجية اليوم بالقصبة: وزارة التعليم العالي : دعوة «إجابة» للحوار والكف عن ارتهان الطلبة ومراعاة مصلحتهم

اختار اتحاد الاساتذة الباحثين الجامعيين «إجابة» الاحتجاج اليوم بالقصبة ويأتي ذلك في اطار سلسلة التحركات الاحتجاجية التى

يشنها منذ اشهر لمطالبة وزارة التعليم العالي بتطبيق اتفاق 7 جوان 2018، بالتوازي مع مواصلة تنفيذ قرار الاضراب الاداري وسحبه على السداسي الثاني .

بالإضافة الى الامتناع عن تقديم امتحانات السداسي الثاني للطلبة وتقديم الاعداد وتاطير الطلبة...، ينفّذ اليوم اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين «إجابة» وقفة احتجاجية امام مقر رئاسة الحكومة بالقصبة للمطالبة بالتدخّل لإنهاء الازمة وتلبية مطالب المنظمة المتلخّصة في تشريكها في صياغة النظام الاساسي الجديد للجامعيين واحترام التوافق بين الشهائد العلمية للأستاذ الجامعي الباحث ومستوى تأجيره وفتح مناظرات لانتداب الدكاترة العاطلين عن العمل والترفيع في ميزانية وزارة التعليم العالي.

موقف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من التصعيد المتواصل لاتحاد «اجابة» وفق ما افاد به في تصريح لـ«المغرب» ادريس السياح المكلف بالاتصال بالوزارة، تعتبر الوزارة ان اتحاد اجابة حر في تنفيذ احتجاجه وتحترم حقه في ممارسته والتعبير عن رأيه والمطالبة بتحسين وضعيتهم المالية، لكن شكل الاحتجاج الرئيسي الذي يرتهن الطالب والسنة الدراسية هو ما تأخذ عليه الوزارة اتحاد «اجابة» .

وأضاف المصدر نفسه ان الادعاء بان الوزارة انقلبت على ما تم الاتفاق عليه غير صحيح بل ان اغلب النقاط تم تفعيلها وطبقت منها فتح باب الانتداب في المؤسسات الجامعية وسيتم الاعلان قريبا عن نتائج ذلك، الترفيع في الميزانية ...وتم اعتماد المنهج التشاركي فيما يتعلق بالنظام الاساسي الجديد ...وفي جويلية المقبل سيفتح باب التفاوض بخصوص الكفاءات من المهندسين وبالتالى الوزارة تعتبر وجود منهج تشاركي مع الجميع ... ولكن مطلب الترفيع في الاجور خارج عن نطاق الوزارة بالرغم من انه مطلب شرعي، مشيرا الى ان اتحاد اجابة التقى منذ ايام رئيس الديوان وتم التأكيد على احترام الاتفاقية وتفعيلها .

الوزارة تؤكد ان مطالبهم شرعية ولكن تشدد على ان الاحتجاج لا يكون بارتهان الطلبة موضحة ان القول بان هناك قرابة 120 الف طالب تاثروا بهذا الاضراب الاداري غير صحيح - اي ما يعادل نصف الطلبة – ولكن وفق السايح فان مصلحة كل طالب تعنيهم ولذلك حشر الطلبة مبدأ ترفضه الوزارة و تدعو الى النقاش والعودة الى الحوار والمنهج التشاركي والكف عن التصعيد ومراعاة مصلحة الطلبة.

ويطالب اتحاد الاساتذة الباحثين «اجابة» رئيس الحكومة باستقبال وفد عن مكتبه التنفيذي لمناقشة صيغة انهاء الازمة الجامعية التي طالت 73 مؤسسة جامعية شملها الامتناع عن تقديم مواضيع امتحانات السداسي الاول، وفق إحصائيات نشرها اتحاد «اجابة»، وتم اقرار مواصلة تنفيذ تحرك الامتناع عن تقديم مواضيع الامتحانات خلال السداسي الثاني مهددين بسنة جامعية بيضاء تم تجنّبها السنة الماضية بعد امضاء اتفاق 7 جوان .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا