كتلة نداء تونس: النوّاب المجمّدون لعضويتهم يتوجهون إلى رئيس الجمهورية

بسبب خرق الاتفاق بين المدير التنفيذي للحزب حافظ قائد السبسي ورئيس الكتلة سفيان طوبال ، أعلن حوالي 16 نائبا عن تجميد عضويتهم في كتلة نداء تونس احتجاجا على عدم استمرارهم في الخطط نفسها في مجلس نواب الشعب، ونظرا لحرمانهم من المسؤوليات التى كانوا

يشرفون عليها قرر هؤلاء النواب التوجه إلى رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي.

خلال اجتماع للمجمدين لعضويتهم في كتلة نداء تونس بمجلس نواب الشعب انعقد نهاية الاسبوع الماضي قرر النواب الحاضرين مراسلة كل من رئيس مجلس نواب الشعب واعلامه باحتجاجهم من جهة والتوجه بمراسلة لرئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي طالبين منه عقد لقاء لتوضيح المسائل المتعلقة باحتجاجهم وبتجميد عضويتهم.

هؤلاء النواب الذين جمدوا عضويتهم منذ حوالي الاسبوع بعد انعقاد اجتماع لكتلة النداء وتقرر خلاله إعادة توزيع المسؤوليات داخل اللجان بالرغم من الاتفاق المسبق بين رئيس الكتلة سفيان طوبال وحافظ قائد السبسي على مواصلة طوبال لمهامه على رأس الكتلة والمحافظ على التركيبة نفسها للجان ولمساعدي الرئيس الى غاية مارس المقبل ، الا أن مكتب الكتلة قرر اعادة توزيع ممثلي النداء في مختلف اللجان في ظل غياب النواب المحتجين والذين يمثل اغلبهم الشق الرافض لمواصلة طوبال لمهامه على راس الكتلة والداعمين لفكرة اجراء انتخابات لاختيار رئيس كتلة جديدة مما جعلهم يعتبرون ذلك عقابا لهم.

غياب النواب عن اجتماع الكتلة في مناسبتين يتخذ منه الشق الآخر - سفيان طوبال- سببا، في حين يعتبر النواب المجمدون لعضويتهم ان هناك اتفاقا مسبقا ولذلك لا توجد ضرورة للحضور، ونظرا لحرمانهم من الخطط التى كانوا على راسها قرروا التوجه الى رئيس الجمهورية مطالبين مقابلته باعتباره الرئيس الشرفي للحزب وبهدف تناول عدة مواضيع برلمانية معه ومواضيع تتعلق بالكتلة ، كما طالب هؤلاء النواب وفق ما افادت به النائبة هالة عمران لـ«المغرب» بإعادة النظر في رؤساء اللجان والمساعدين وتسيير الكتلة فضلا عن....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 21 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا