بضمان أمريكي: تونس تتحصل على قرض بقيمة500 مليون دولار

خصصت جلسة الاستماع صلب لجنة المالية والتخطيط والتنمية خلال اجتماعها يوم أمس إلى كل من وزير المالية ومحافظ البنك المركزي لمناقشة الوضع الاقتصادي في علاقته بتدني الدينار التونسي، وذلك على خلفية موافقتها على اعتزام وزارة المالية تكليف البنك المركزي التونسي بإصدار قرض

رقاعي على السوق المالية العالمية بضمانة الحكومة الأمريكية بمبلغ 500 مليون دولار أمريكي على مدى خمس سنوات.

تمكنت لجنة المالية والتخطيط والتنمية من المصادقة على قرار إصدار الدولة لقرض رقاعي بالسوق المالية العالمية بضمان الحكومة الأمريكية، من خلال تكليف وزارة المالية البنك المركزي التونسي بإصدار قرض رقاعي بالسوق المالية العالمية بضمان الحكومة الأمريكية بمبلغ 500 مليون دولار أمريكي على امتداد 5 سنوات، حيث أن الضمان الأمريكي سيساعد على أن يكون القرض بكلفة ميسرة لتصبح كلفة القرض في حدود 1.8 أو 1.9 م.د، وذلك بعد عقد جلسة استماع إلى كل من وزير المالية سليم شاكر ومحافظ البنك المركزي الشاذلي العياري.

الضمان الأمريكي مجاني
جلسة الاستماع تطرقت على غرار القرض الرقاعي إلى الوضع الاقتصادي بالبلاد بعد الهبوط المشط للدينار التونسي، حيث اعتبر أعضاء اللجنة أنه يجب إيجاد الحلول اللازمة لمعضلة الاقتصادي التونسي. وفي هذا الإطار، أكد محافظ البنك المركزي الشاذلي العياري على أنّ الضمان الأمريكي مجاني وليس له كلفة، مشيرا إلى أن البنك يعمل على تعزيز العملة الصعبة حيث تقدرّ حالياً بـ 12 مليار ما يغطي 109 أيام من الواردات إضافة. وذلك على خلفية تطرق اللجنة إلى.....

اشترك في النسخة الرقمية للمغرب ابتداء من 25 د

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا