الإفتتاحية

كل المؤشرات المتوفرة لدينا إلى حد كتابة هذه السطور تفيد بأن لغة الحوار قد تعطلت بين اتحاد الشغل والحكومة

لاشك أن للمفاوضات الاجتماعية في القطاع العام، ولا سيما الوظيفة العمومية، جوانب تقنية لا يتقنها ولا يفقه سرها

في خضم الفوضى التونسية العارمة مسألة واحدة تفرض نفسها على الجميع وهي احترام الآجال

في الوقت الّذي كنا نعيش فيه على وقع المفاوضات بين الحكومة والمركزية النقابية حول الزيادة

في غمرة الاستعداد للاحتفال بالسنة الميـلادية وتبــادل التهاني بين الراشدين الغاضبين والمتذمّرين من سوء الأحوال...

لا يكاد يمر يوم دون احتجاج مهنة أو فئة أو جهة أو حي .. المهن تحتج على تدهور قدرتها الشرائية

بقلم: الراضي المؤدب

لا تزال المفاوضات حول مشروع اتفاق التبادل الحر الشّامل والمعمّق (أليكا) بين تونس والاتحاد الأوروبي

في سنة 2015 كان الأمل «ثائرا»، وفي 2016 كان الأمل عابرا، وفي 2017 أصبح الأمل غائرا ، وفي سنة 2018 أضحى

الاجتماع الذي دعا إليه يوم أمس رئيس الدولة يبدو وكأنه العرض الأول لدراما تونسية جديدة يمكن أن نطلق عليها

التونسيّ... يتذمّر من غلاء المعيشة ، وتدهور الأوضاع ،وتراه يخطّط للاحتفال بالمولد النبوي،

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499