ثقافة و فنون

تنظم دار الثقافة شكري بلعيد بجبل الجلود الملتقى الدولي شكري بلعيد للفنون في دورته الرابعة التي انطلقت يوم 29 جانفي لتتواصل الى غاية 13 فيفري 2021

بقلم: شمس الدين العوني
المنصف الرياحي رسام تونسي يقيم لسنوات في ايطاليا سافر مبكرا مع الفن التشكيلي وهو ينهل من أمنيات دفينة بجمع الفنانين و المثقفين والمبدعين التونسيين قديما

الرمل مدونة البدو المحفوظة خطّوا عليه ملاحم الصبر والفروسية وقصص الحبّ والغزل، الرمل كتابهم المفتوح، كتاب الحكمة والتفرس وقدرة عجيبة على تطويع الطبيعة

الكتابة صرخة حياة، تعبيرة عن تمسك بكل الحقوق هي دعوة مباشرة للانسانية، الكتابة صوت داخلي يدعو الى الثورة على كل القيم الخاطئة

ليس للإرهاب دين أو كتاب بل شريعة غاب يقودها المتطرفون ويتبعها الضالون ويدفع ثمنها الأحرار والأبرياء. في كل مرّة تحل فيها لعنة الظلاميين على الأرض

هم يعملون في صمت بعيدا عن ضوضاء المركز، يحاولون صناعة مشهد مسرحي يشبهم مشحون بهموم الوطن وهواجس المواطن، من الجنوب وقسوته الجغرافية

بعد مرور عقد كامل على «حلم» 14 جانفي 2011 الذي ناد بالخبز والحرية والكرامة الوطنية ظهر جيل جديد في منتصف ونهاية العشرينيات من أعمارهم،

في عصر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تسعى وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية إلى إدراج الثقافة الرقمية في صلب برامج عملها للحفاظ على الموروث الثقافي والتعريف به وتثمينه ...

يلاعب الالوان كطفل صغير، ينثرها بشغف على الورق الابيض ثمّ يحركها بعشوائية، طفل يلعب مرة يستعمل يديه الملطخين بالألوان وأحيانا يستعين بالفرشاة.

«من إبداعات أجيال السرد التونسي» كتاب هام للدكتورة فوزية الصفار الزواق صدر مؤخرا عن دار إشراق للنشر وفيه تناولت ثمانية

الصفحة 6 من 472

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا