ثقافة و فنون

كان الطريق إلى «مركز الفنون جربة» يشبه رحلة المتصوفة في بحثهم عن أرض «بكر» للانعزال والتأمل. لا شيء يفسد هدوء المكان، لا بشر ولا ضجيج ولا صخب...

هل تبحث أيها القارئ عن مساحة للحرية والجمال؟ هل ترغب في مكان لقضاء عطلة الشتاء والتمتع بدفء الشمس الشتوية في انسجامها مع عبق التاريخ وجمال المكان؟

في المدن العتيقة، يمتزج عطر التاريخ بشجن الحنين في الأزقة الباذخة جمالا وسحرا وغموضا... ومن أجل أن تكون مدينة تونس العاصمة نابضة بالحياة

«اللغات المنسية تتكلم» هو محور الندوة الفكرية التي احتضنتها قاعة الطاهر الحداد بدار الكتب الوطنية، والندوة من تنظيم جمعية «تونس تجمعنا»

إحياء لذكرى الأستاذ هشام جعيط وتقديرا لما قدمه طيلة مسيرته الأكاديمية واعترافا له بالجميل على جلائل أعماله في جامعة تونس تدريسا وتكوينا وبحثا،

تحت عنوان «فن البورتريه» دارت فعاليات الدورة الثالثة عشرة للرابطة التونسية للفنون التشكيلية بالشراكة مع المندوبية الجهوية للثقافة بسوسة

طلع الرئيس علينا من ثنايا الصمت، ليقول كلمته في الشأن الثقافي بعد طول تجاهل. ويبدو أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيد لا علاقة له بأيام قرطاج السينمائية

يدافعون عن موروثهم الموسيقي والتراثي عبر الأغنية ينقلون ملاحم الاجداد وحكايات العشاق وقصص الحب في اهازيج خالدة تقدمها النسوة في المحافل

كثيرا ما كانت الإقالات المرتعشة وتغييرات الحكومات المتواترة تعرقل سير وزارة الشؤون الثقافية. وكم من وزير تظلّم من أنّ الوقت لم يمهله لتنفيذ إستراتيجية

هامت الأرواح الباحثة عن الجمال في الكوفة الصغرى لأربعة ايام، هامت الاجساد بحثا عن حكايا السابقين ورغبة في كشف اسرار المريدين

الصفحة 5 من 579

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا