خالفوا قوانين الحجر الصحي وحظر الجولان: ايقافات بالعشرات يوميا وإصرار على تسليط أقصى العقوبات

بعد اسبوع من الحجر الصحي الشامل، تواصل النيابة العمومية بمختلف المحاكم التونسية تطبيق القانون بكل صرامة وجدية ضد كل مخالفي

قرارات الحجر الصحي وحظر الجولان.

أمام تزايد عدد المصابين بفيروس كورونا الجديد، والدي انتشر تقريبا، وبنسب مختلفة، بكل جهات البلاد التونسية. وامام تعامل النيابة العمومية بصفة جدية وصارمة ضد كل المخالفين، فقد تم تسجيل انخفاظ في المخالفين وخاصة منهم في ما يتعلق بالحجر الصحي سواء الفردي منه او العام.

الكاف: ايقاف 33 شخص
قال الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بالكاف مساعد وكيل الجمهورية فوزي الداودي انه لم يتم الى حد كتابات الاسطر الاحتفاظ باي شخص من أجل الاحتكار بالجهة، مشيرا الى ان الوحدات الامنية قد قامت باكثر من 4 مداهمات تقريبا لبعض المحلات والمخازن، بعد ورود معلومات من مواطنين، لكن تبين ان نتيجة المداهمات سلبية.
ودعا محدثنا كافة المواطنين الى ضرورة الابلاغ عن التجار المحتكرين، مؤكدا ان النيابة العمومية لن تتوانى في تطبيق القانون على كافة المخالفين في هذا االاطار.


أما في ما يتعلق ببقية المخالفين، أكد الداودي أن النيابة العمومية قد أذنت خلال الاسبوع الفارط وتحديدا مند الاثنين الفارط الموافق لـ23 مارس الجاري والى غاية اول أمس الاحد الموافق لـ29مارس الجاري بايقاف 33 شخص اغلبهم من أجل خرق قانون الطوارئ.
هذا وأكد فوزي الداودي وجود التزام تام من قبل الاشخاص الخاضعين للحجر الصحي الذاتي، وهم 6 اشخاص من بينهم عون امن كان قد تعرض للعدوى بتونس العاصمة. كذلك الشأن لبقية المواطنين، فبعد تسجيل حالة الوفاة وحالات الاصابة بالجهة التزم المواطنون بالحجر الصحي العام.

منوبة سامي صمادحي
من جهته أكد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بمنوبة مساعد وكيل الجمهورية سامي صمادحي ان النيابة العمومية قد اصدرت اكثر من 40 بطاقة ايداع بالسجن ضد مخالفين لحظر الجولان والحجر الصحي الشامل.
ووفق مصدرنا فانه لم يتم الى حد كتابة الاسطر تسجيل اي ملف في الاحتكار، مؤكدا ان النيابة العمومية قد اعطت تعليمات للوحدات الامنية بتكثيف المجهودات في هذا الاطار.
كما لم تتولى المحكمة اصدار اي حكم ضد الموقوفين على ذمة القضايا المتعلقة بمخالفة الحجر الصحي وحظر الجولان، علما وان الدائرة الجناحية المنتصبة الاسبوع الفارط قد قررت تأجيل كافة القضايا الى موعد لاحق.

أريانة: اصدار 80 بطاقة ايداع بالسجن
دائرة اريانة، باعتبارها المنطقة الثانية التي تشهد اكثر اصابات بفيروس كورونا بعد تونس العاصمة، فقد سجلت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية باريانة، خلال الاسبوع الفارط وتحديدا خلال الفترة الممتدة بين 18 و29 مارس احتفاظا بـ79 شخص من بينهم 36 من أجل مخالفة الحجر الصحي طبقا لاحكام الفصل 312 من المجلة الجزائية الذي يقضي بالسجن لمدة 6 أشهر و43 من أجل حظر الجولان طبقا لاحكام الامر 50 لسنة 1978 والذي تصل مدة عقوبته الى السنتين سجنا.
ووفق ما أكده الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائيبة بأريانة مساعد وكيل الجمهورية معز الغريبي فانه وباحالة المحتفظ بهم على انظار النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية، تقرر إصدار بطاقات إيداع بالسجن ضد 64 منهم في ما تم ابقاء الاخرون بحالة سراح.
أما في ما يتعلق بيوم أمس الاثنين الموافق لـ30 مارس الجاري، فقد تمت احالة 18 شخص بحالة إحتفاظ على انظار النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بأريانة من بينهم 13 من أجل مخالفة قانون الحجر الصحي و5 من أجل مخالفة قانون حظر الجولان، اصدر في شأن 16 منهم بطاقات ايداع بالسجن.
اما في ما يتعلق بالمحتكرين، اكد مصدرنا انه لم يتم الى حد كتابة الاسطر تسجيل اي قضية في هدا الخصوص. وشدد الغريبي على ان النيابة العمومية ستتولى تطبيق القانون وتسليط اقصى العقوبات على كافة المخالفين وعلى راسهم المحتكرين باعتبار انهم يمسون من قوة المواطن.

صفاقس: ابقاء اكثر من 50 شخص بحالة سراح
في السياق نفسه قال الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس المساعد الاول للوكيل العام مراد التركي انه قد تم تحرير محاضر في اكثر من 41 شخص تقريبا بصفاقس 2 من اجل مخالفة حظر الجولان والحجر الصحي الشامل. كما تم تحرير اكثر من 50 محضر اخرون بدائؤرة صفاقس 1 من اجل نفس الاسباب. ووفق مصدرنا فقد تم ابقاء كافة المظنون فيهم بحالة سراح، في انتظار ان تتم احالتهم في وقت لاحق على القضاء لاتخاد الاجراءات التي سيرى انها لازمة في شأنهم.
أما في ما يتعلق بجريمة الاحتكار، اكد التركي انه لم يتم الى حد كتابة الاسطر تسجيل اية قضية في الغرض.

الجمعية التونسية للمحامين الشبان: تلقي 6 بلاغات ضد محتكرين
أكد ياسين اليونسي رئيس الجمعية التونسية للمحامين الشبان، ان اللجنة التي تم تكوينها صلب الجمعية والتي ستتولى تتبع المحتكرين جزائيا قد تلقت 6 بلاغات من بينهم 2 بلاغات بالقصرين و3بلاغات بتونس العاصمة واخر بالمنستير.
ووفق ما اكده اليونسي فانه، ونظرا للظروف الاستثنائية التي تمر بها المحاكم التونسية في اطار التوقي من انتشار فيروس كورنا، فانه لم يتم الى حد كتابة الاسطر ايداع اية شكاية في الغرض.

292 تبليغا حول احتكار وتلاعب بالأسعار
أكدت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد أنها تلقت إلى حدود أول أمس الأحد الموافق لـ 29 مارس الجاري نحو 292 تبليغا حول مخالفات وتلاعب بالأسعار وخرق للحجر الصحي منها بلاغات لمواطنين حول شبهة تواطؤ عمدة إحدى المناطق بمدينة مكثر من ولاية سليانة مع أطراف تتولى احتكار وخزن مادة السميد المدعم وبيعه بأسعار غير قانونية وشبهة تواطؤ عمدة بمعتمدية القلعة الخصبة من ولاية الكاف مع تجار مواد غذائية بالجملة يتولى بيعه بأسعار غير قانونية
كما تلقت الهيئة إشعارا يتعلّق بشبهة استغلال نائب بمجلس نوّاب الشعب وصاحب شركة لبيع المواد الغذائية بالجملة كائنة بمنطقة تلابت التابعة لمعتمدية فريانة من ولاية القصرين لصفته من أجل احتكار مادة السميد المدعم والترفيع في سعره
واوضحت الهيئة في بيان لها أنها سجلت تبليغ مواطنين على الرقم 80102222 المجاني بخصوص تعمّد أشخاص عدم الالتزام بشروط الحجر الصحي الشامل من ذلك تعمّد مجموعة من الأشخاص إستغلال قاعة رياضة بحي الباهي الأدغم ببرج الوزير باريانة من اجل ممارسة الرياضة الجماعية وفتح مقهى بمنطقة الفحص وآخر بوادي الليل.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا