بشرى بلحاج حميدة في الحرة

أكدت النائبة بمجـلس نواب الشعـب بشرى بلـحاج حميدة لـ«المغرب» أنها تقدمت منذ أيام بمطلب للالتحاق بكتلة الحرة ومن المنتظر أن تصبح رسميا عضوا بها يوم الاثنين القادم، مشيرة إلى أنها مازالت لم تقرر إن كانت ستنضمّ إلى الحزب الجديد «مشروع تونس» وحاليا هي مازالت مستقلة.

وأوضحت بلحاج حميدة أنها تناقش مع أعضاء كتلة الحرة النظام الأساسي للكتلة ومهامها في المرحلة المقبلة قبل انضمامها لها رسميا. وتجدر الإشارة إلى أنه بانضمام بشرى بلحاج حميدة إلى كتلة الحرة يصبح عددها 27 نائبا.
من جهة أخرى، قالت بلحاج حميدة إنه لم يتم الاتصال بها من قبل الهيئة السياسية لنداء تونس ويبدو أن هذه الهيئة هي حاليا تتشاور مع الأعضاء الذين استقالوا وانسحبوا منها، مشددة على أن الحزب مازالت صورته غير واضحة وم

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا