النائب كريم كريفة عن الدستوري الحر لـ«المغرب»: «منطق بوس اختك وروح» لا يستقيم ..ولا سبيل غير الاعتذار الرسمي

يتواصل اعتصام كتلة الحزب الدستوري الحر على التوالي وقررت الكتلة امس التصعيد من خلال منع انعقاد مكتب البرلمان، فعقد في مكتب رئيس المجلس

وذلك على خلفية تمسكها بمطلبها والمتمثل في تقديم اعتذار رسمي من رئاسة مجلس النواب ومن كتلة حركة النهضة نتيجة تصريحات النائبة جميلة الكسيكسي خلال الجلسة العامة المنعقدة ليلة الثلاثاء المنقضي .

التشنج بين نواب كتلة حزب الدستوري الحر وعدد من النواب تعدى نواب كتلة النهضة، مما اضطر رئيس مجلس نواب الشعب الى مواصلة عمله من مكتبه حيث عقد اجتماع المكتب كما وجه رئيس المجلس راشد الغنوشي دعوة الى كل من عبير موسي وجميلة الكسيكسي لفض الاشكال إلا ان موسي رفضت ذلك .

النائب عن الدستوري الحر كريم كريفة اكد في تصريح لـ«المغرب» انه لا يمكن السكوت عن الأوصاف التي نعتت بها النائبة جميلة الكسيكسي نواب الكتلة وتماديها في ذلك، مضيفا أنّ جميع البلاتوهات التلفزية تحوّلت إلى منابر لسب وشتم رئيسة الكتلة، ومحاولة التغطية الى ما تعرض له نواب الدستوري الحر من شتم وسب الى قضية تمييز عنصري في الوقت الذي لا يمكن لأي نائب او قيادي من الحزب ان يتوجه بأي عبارة من هذه العبارات او حتى التفكير في ذلك .

اختيار الكسيكسي متعمد
كريفة شدد في تصريحه لـ«المغرب» انه لا سبيل الى فض الاعتصام ما لم يقدم اعتذار رسمي ومنطق «بوس اختك وروح»لا يستقيم موضحا ان ما حدث كان ممنهجا وموجها ومعدا سلفا وتم اختيار الكسيكسي عمدا من قبل كتلة النهضة وكان واضحا انها اعدت وحررت كلامها قبل اخذ الكلمة وتوجهت به لا لعبير موسى فقط بل الى كل الدساترة في حين ان الكتلة عبرت عن موقفها من قانون المالية..

وبخصوص تبادل الاتهامات بين موسي والكسيكسي ونواب عن النهضة ووصفهم بالخوانجية ايضا ، قال ان كلمة خوانجية لا تعتبر شتما وان نواب اوقيادات النهضة لا تنكر انها تنتمي الى تنظيم الاخوان المسلمين ولكن ان اراد البعض التنصل من ذلك فهو حر ولكن لا تقارن «بكملة كلوشرات» مشيرا الى انهم في عديد المناسبات يصفوننا بالتجمعيين والأزلام.. ولم نعلق على ذلك .

وعن امكانية اعتذار نواب الدستوري الحر من الكسيكسي في صورة تقديم الكتلة اعتذارها رسميا على الكلمات العنصرية، اضاف كريفة «اتحدى اثبات ان نائب او قيادي من الحزب وجه كلمة او وصف للنائبة في هذا الاطار، هذا كلام غير معقول، للحزب قيادات وأنصار من الشمال الى الجنوب ومن مختلف الجهات، وتحت قبة المجلس لا ننظر لا الى العرق ولا الى الجهة» مشددا على ان ذلك خطة ممنهجة لتعويم الاشكال الاساسي، مشيرا الى ان كل شخص مسؤول عن صفحته الرسمية وعلى النهضة او الكسيكسي التوجه الى القضاء ورفع قضية.

التعنت لن يمر ...
وحول تعطيل عمل المجلس في هذا الظرف والدعوة الى تطبيق القانون ضد كل من يعطل عمل المجلس ، اوضح ان مثل هذه الممارسات لا يمكن السكوت عنها مع وجود نواب تعودوا على ذلك منذ سنوات ويسعون الى مواصلة تهجمهم على غيرهم دون المحاسبة خلال السنوات القادمة ، لكن اليوم تغير الامر ولا نقبل الاهانة او التعدي على حقوق الغير والتعنت لن يمر على حد قوله.

الدستوري الحر تبادل التهم صباح امس مع نواب قلب تونس ايضا وهنا اشار كريفة ان الكلام كان موجها لنائب واحد وهو اسامة الخليفي عن قلب تونس ودعوته عن الكف عن الادعاء بأنه من الدساترة والجميع يعرف تاريخ الخليفي وفق تعبيره مضيفا ان التوافقات المغشوشة والزواج العرفي والمصالح والبيعة والشريعة لا تكون على حساب الدستوري الحر الحزب الوحيد الذي لا تعنيه الحكومة او مشاوراتها .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا