هيئة الانتخابات في سباق مع الوقت: التسريع في الاستعدادات اللوجستية والمادية ...

وجدت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بعد قرار تنظيم انتخابات سابقة لاونها بعد وفاة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي

نفسها مجبرة على التسريع في نسق استعداداتها اللوجستية والمادية حتى تكون جاهزة لموعد 15 سبتمبر ...

تقديم موعد الانتخابات الرئاسية وقبول بداية من الغد 2 اوت الترشحات جعل من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تنطلق في نشر دليل الترشحات وايضا مطبوعات الترشح والتذكير بمبلغ الضمان المالي وفتح باب انتداب اعوان مراقبة الحملة الانتخابية الرئاسية فضلا عن تهيئة المكتب المخصص لقبول هذه الترشحات والذي يكون في المقر المركزي للهيئة على عكس الترشحات للانتخابات التشريعية الذي تتكفل به الهيئات الفرعية .. كما تنطلق الهيئة في انتداب اعضاء ورؤساء مكاتب الاقتراع بالنسبة 15 سبتمبر داخل ارض الوطن وخارجه.

عدد الناخبين المعنيين بالانتخابات الرئاسية
فاروق بوعسكر نائب رئيس هيئة الانتخابات افاد في تصريح لـ«المغرب»، ان الهيئة بدأت منذ تحديد الروزنامة الانتخابية الرئاسية السابقة لأوانها في نشر كل ما يتعلق بهذا الاستحقاق الانتخابي وستقوم اليوم بنشر قائمة الناخبين المسجلين المعنيين بالانتخابات الرئاسية والبالغ عددهم 7 ملايين و81 الف ناخبا وهذا العدد يمثل 80 بالمائة من الجسم الانتخابي وفق بوعسكر.
من بين الاستعدادات اللوجستية الاخرى توفير الوسائل المادية ومنها كراء وسائل النقل لمراقبة الحملة وايضا الاسراع في بعض الصفقات على غرار صفقة اقتناء الحبر الانتخابي باعتبار ان الموعد الاول كان يوم 6 اكتوبر اليوم تغير وسبقه موعد الرئاسية ، وايضا صفقة اقتناء صناديق الاقتراع ، فضلا عن وضع قصر المؤتمرات الذي تستعمله الهيئة كمركز اعلامي لها خلال الفترات الانتخابية ، على ذمتها منذ الاسبوع الثانى من شهر سبتمبر ، بالاضافة الى الانطلاق قريبا في الحملة التحسييسة لحث الناخبين للانتخابات الرئاسية .. واعتبر نائب رئيس الهيئة ان كل هذه المسائل وخاصة ضرورة احترام الهيئة للقانون فيما يتعلق بمقتضيات الصفقات العمومية مثلا يجعلها في ضغط كبير وتحدى مع الوقت.

من المسائل الاخرى هي الاتفاق مع المطبعة الرسمية التى تتكفل بطباعة جميع المطبوعات ، اوراق التصويت / ومحاضر الاقتراع، قائمة الناخبين ... وبالتالى تقديم موعد الطبع مشيرا الى ان المطبعة الرسمية مطالبة بطابعة حوالي 7 ملايين ونصف ورقة – ورقة اقتراع-.

في السياق ذاته ذكر بوعسكر بالاتفاقيات المبرمة مع وزارة الدفاع ووزارة الداخلية على مستوى تامين ونقل المعدات والصناديق من المستودع المركزي الى المقرات الفرعية ومراكز الاقتراع ثم تامين المراكز يوم الاقتراع وهي اتفاقيات مازلت سارية المفعول فضلا عن كراء الحاويات من الشركة التونسية للملاحة ...ان تكون ايضا مختلف المدارس الابتدائية على ذمة الهيئة يومي 14 و15 سبتمبر 2019، منذ الانطلاق في نقل المعدات ، وايضا القاعات الرياضية المغطاة في الجهات .. الى جانب وضع بعض مراكز التكوين من اجل تكوين الاعضاء ورؤساء المكاتب في القريب العاجل ...

فترة البت في الترشحات تتزامن مع عيد الاضحى
وذكر بوعسكر ان الضمان المالي المقدر بـ 10 الاف دينار يتم ايداعه لدى الخزينة العامة للدولة وانه لا يقبل الملف الا بوجود وصل في هذا الغرض وان المبلغ لا يسترجع الا بحصول المترشح على نسبة تفوق 3 بالمائة من الاصوات المصرح بها كما اشار المصدر نفسه الى ان فترة البت في الترشحات بالنسبة للرئاسية تتزامن مع عطلة عيد الاضحى لكن الهيئة ستواصل عملها.

وبالتزامن مع الاعداد للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها تواصل الهيئة استعدادتها ايضا للانتخابات التشريعية والتي انطلقت منذ 30 جويلية في البت في القائمات المترشحة للاعلان عن القائمات المقبولة يوم 6 اوت الجاري ولاحظ بوعسكر تحسن في الملفات المودعة نظرا لتعود على الاجراءات.

كما تنظر الهيئة في اشكالية الجبهة الشعبية مع العلم ان الجبهة قامت بتحويل اسم الائتلاف من الجبهة الشعبية الى «الجبهة» فقط والمحافظة على نفس الرمز وهو الرسالة ومع ذلك فان مجلس الهيئة سينظر في ذلك .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية