بداية الأسبوع الانطلاق في قبول الترشحات للتشريعية: هيئة الانتخابات تكون أعضاءها حسب القانون ساري المفعول إلى أن يأتي ما يخالف ذلك

ساعات قليلة تفصلنا عن الانطلاق في قبول القائمات المترشحة للانتخابات التشريعية 2019 ، ولذلك واصلت

الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عملها استعدادا لهذه المهمة بالعمل بالقانون ساري المفعول الى ان يأتي ما يخالف ذلك.

وجدت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نفسها منذ تمرير مجلس نواب الشعب تنقيحات جديدة على القانون الانتخابي في وضع لا يحسد عليه «الانتظار» بعد انتظار ختم دعوة الناخبين من قبل رئيس الجمهورية ومرور تلك الفترة الصعبة وجدت نفسها مرة اخرى في نفس الموقع والوضع وهو انتظار ختم القانون الانتخابي من قبل رئيس الجمهورية بعد رفض الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القانون الطعن المقدم من قبل النواب وان كان التوتر هذه المرة اقل من المرة السابقة باعتبار ان الهيئة تعمل وفق القانون الانتخابي ساري المفعول أي دون تنقيحات .

رسميا تنطلق الاحزاب السياسية والقائمات المستقلة في تقديم مطالب ترشحها لخوض غمار الانتخابات التشريعية بداية من يوم الاثنين 22 جويلية الجاري ولذلك فان الهيئة عليها الانتهاء من تكوين اعضاء الهيئات الفرعية قبل هذا الموعد ، فاروق بوعسكر نائب رئيس الهيئة افاد في تصريح لـ«المغرب» ان الهيئة اختتمت امس تكوين اعضاء الهيئات الفرعية في الداخل 27 وفي الخارج 6، وفق القانون الانتخابي الموجود او ساري المفعول وتم تكوين 100 عضو من اجل تلقي الترشحات بمختلف الهيئات الفرعية وفق الرزنامة المحددة .

وفي صورة الامضاء على القانون الجديد ونشره في الرائد الرسمي قال بوعسكر انه لا يمكن تكوين اعضاء الهيئات الفرعية على قانون او تنقيحات مازالت غير موجودة الى غاية الامس، ولكن عموما فان الاساسي قد تم تلقيه وتم ادراجه في دليل التكوين وان تطلب الامر فان الهيئة يمكنها ارسال مذكرات توضيحية للهيئات الفرعية حول المستجدات...

بالإضافة الى ذلك فان الهيئة انطلقت في عملية المراقبة على اثر دخول الفترة الانتخابية منذ 14 جويلية في الخارج و16 جويلية بالنسبة للداخل حول عمليات الاشهار السياسي والتعليق ونشر نتائج سبر الاراء واستعمال رقم هاتف مجاني ...

في السياق ذاته انطلقت الهيئة في تنظيم سلسلة من اللقاءات مع الأحزاب والمجتمع المدني حول « شروط وإجراءات الترشح للانتخابات التشريعية 2019» في تونس العاصمة والجهات، يوم الاثنين 22 جويلية 2019 تونس العاصمة (تونس الكبرى+نابل1و2+زغوان+بنزرت)، يوم الأربعاء 24 جويلية 2019 بولاية سوسة بالمنستير+ صفاقس 1و 2 +المهدية+ القيروان) يوم الأربعاء 24 جويلية 2019 بولاية قابس (تطاوين+قابس+مدنين+توزر+قبلي+قفصة+ القصرين، وايضا (الكاف+باجة+جندوبة+سليانة+سيدي بوزيد).

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية