موجة برد جديدة فاعليتها تتواصل إلى الغد: انقطاع الطرقات ... بسبب الثلوج وفيضان الأودية

شهدت مناطق الشمال الغربي في اليومين الأخيرين موجة جديدة من البرد ، بسبب تساقط كميات من الثلوج والامطار والبرد

مما ادى الى ارتفاع منسوب المياه بالأودية وانقطاع الطرقات وانقطاع التيار الكهربائي والماء الصالح للشراب بعدد من المناطق خاصة بولايات جندوبة والقصرين والكاف وسليانة وباجة.

معهد الرصد الجوى نبه الى قدوم هذه التقلبات الجوية منذ بحر الاسبوع الماضي داعيا الى توخي الحذر ، وفي هذا الاطار اكد رئيس مصلحة بالمعهد الوطني للرصد الجوي في تصريح لـ«المغرب» انه بالنسبة لمناطق الشمال الغربي فإنها مازالت معنية بنزول الامطار وان التقلبات الجوية سوف تنتقل اليوم شرقا قبالة السواحل الشرقية التونسية وستشهد ولايات نابل وسوسة والمهدية والمنستير وصفاقس وقابس ومدنين أمطارا مؤقتا رعدية مع تساقط البرد، الى جانب ذلك الرياح من القطاع الشمالي قوية فقوية جدا من 50 إلى 70 كلم/س وتصل إلى 100 كلم/س في شكل هبات قرب السواحل وبالمرتفعات مع دواوير رملية محلية بالجنوب.

اما الحرارة فلن تتجاوز 8 درجات في المترفعات الغربية وبين 10 و15 درجة بالشمال والوسط وبين 14 و19 درجة بالجنوب، وأفاد انه عموما مازلت الاجواء الشتوية متواصلة وتاثيرات موجة البرد متواصلة مع تقلص فاعليتها بداية من مساء يوم الاربعاء وتتحسن يوم الخميس.

ادى تساقط الثلوج بولايتي سليانة والقصرين خاصة الى انقطاع حركة المرور بعدد من الطرقات الوطنية والجهوية على غرار الوطنيّة رقم 04 منطقة صدين مكثر الرابطة بين مكثر والروحية ، وبين عين الديسة الرابطة بين مكثر سليانة والروحية، والطريق الوطنية رقم 12 سند الحداد مكثر الرابطة بين مكثر كسرى والقيروان، الى جانب الطريق الجهوية رقم 80 منطقة ماصوج سليانة الشمالية الرابطة بين سليانة والسرس بسبب تهاطل الثلوج ولا يمكن تحويل حركة المرور وايضا الطريق الوطنية رقم 17 بين تالة والقصرين وفق ما أفادت به مصالح الحرس الوطنى .

كما تسبب ارتفاع منسوب المياه في السدود بفيضان عدد من الاودية التى ادت بدورها الى انقطاع عدد من الطرقات بكل من جندوبة وباجة على غرار الطريق المعبدة وغير المرقمة الرابطة بين منطقتي الدخايلية ووادي مليز بسبب فيضان وادي الرغاي ولا يمكن تحويل حركة المروروالطريق المعبدة والغير مرقمة الرابطة بين وادي مليز وشمتو جندوبة الشمالية بسبب فيضان وادي الرغاي ويمكن العبور عبر الطريق الجهوية رقم 59 مفترق بلاريجيا.الى جانب الطريق المحلية 1358 الرابطة بين بوعوان وبلطة مستوى منطقة عين سلمان بسبب فيضان وادي عبد الجبار ويمكن المرور عبر المحلية 381 ثم الجهوية 62.

الطريق المعبدة وغير المرقمة الرابطة بين سيدي اسماعيل ومنطقة مستوتة باجة الشمالية بسبب ارتفاع منسوب مياه وادي مجردة ويمكن تحويل حركة المرور عبر طرق فرعية ويمكن العبور عبر مسالك فلاحية، والطريق المعبدة وغير المرقمة مستوى عين سلطان وباجة الشمالية بسبب فيضان وادي السعيد يمكن العبور عبر الطريق الوطنية 11 ثم الطريق المحلية 360، الطريق المعبدة وغير المرقمة الرابطة بين منطقتي الريحانة وتبرسق مستوى منطقة الريحانة بسبب فيضان وادي سعد الله ولا يمكن العبور.

انقطاع التيار الكهربائي
كما كانت الثلوج والرياح القوية سببا في انقطاع التيار الكهربائي والماء الصالح للشراب بكل من معتمدية العيون وتالة من ولاية القصرين و قد تدخلت اللجان المحلية لمجابهة الكوارث بالآلات الماسحة والجرافات لفتح عدد من الطرقات الرئيسية والجهوية المرقمة على غرار طريق تالة القصرين والعيون سبيطلة والعيون عين السلسلة والبواجر والصخيرة.

عمليات انقاذ
مصدر من الحماية المدنية اكد في تصريح لـ«المغرب» أنه تم فتح الطريق الوطنية رقم 4 الرابطة بين سليانة والروحية على مستوى منطقة صدين مع اجراء معاينات لعدة طرقات على غرار الطريق الجهوية 80 الرابطة بين سليانة والسرس وأيضا الطريق رقم 77 الرابطة بين مكثر والحبابسة ، كما تمكنت الحماية المدنية من انقاذ وإسعاف امراة حامل من الطريق الوطنية رقم 4 وازاحة حافلة ركاب والتمكن من اسعاف رضيع من مكثر الى سليانة يتطلب تدخلا جراحيا عاجلا، انقاذ 4 اشخاص عالقين ، اجلاء 3 عائلات .ضخ المياه من منازل ، مساعدة على العبور ، اجلاء وايواء اشخاص .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية