اتحاد الشغل يطالب بفتح تجقيق

اصدرت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي بيانا أكدت فيه ان موت الأستاذ المتعاقد عماد غانمي يعتبر مأساة مطالبة بفتح تحقيق في ظروف ايقافه بمركز شرطة وتحديد المسؤول عن الاعتداء الذي تعرض له الراحل مما ادى به الى اضرام النار في نفسه احتجاجا على ما لحق به.

وطالب البيان بمحاسبة كل من تورط في العملية كما طالب الرابطة التونسية لحقوق الإنسان والمنظمات الحقوقية بتبني قضية عماد غانمي.
يذكر ان عماد غانمي اشتغل سبع سنوات كاستاذ متعاقد في الجامعات التونسية وقع رفض تجديد عقده في 2015 لعدم استكمال رسالة الدكتوراه التي كان سيناقشها خلال الاسابيع القادمة بعد ان قام بايداع نسخ منها لدى المصالح الإدارية بكلية العلوم بتونس.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا