محسن مرزوق.. الرئيس سيستفيد من سقوط حكومة الجملي

قال الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق في تدوينة نشرها أمس عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»

إن رئيس الجمهوريّة قيس سعيّد سيستفيد من سقوط حكومة الحبيب الجملي في البرلمان أمس وسيتجنب بذلك الوقوع في نفس الأخطاء. وكشف مرزوق أن فرضية حكومة تحالف حزبي خالية من النهضة مطروحة خاصّة إذا ما استطاع المائة وثلاثون نائبا الذين أسقطوا الحكومة الاتفاق. واستبعد فرضية حكومة سياسية مفتوحة لجميع الأحزاب ووصفها بالطوباوية وغير ممكنة التحقيق.

كما أشار أنّ فرضيّة حكومة التكنوقراط المستقلة عن الأحزاب ستكون ذات فائدة في الظروف الحالية أيضا. ودعا إلى تواصل حالة تقارب الأحزاب المتقاربة بطبيعتها والتي فرقتها الأخطاء ومناورات الخصوم.

وصرّح أنّ راشد الغنوشي نسي وضعه كرئيس برلمان مقابل لعب دور كامل كرئيس للنهضة مجتهدا ومناورا لتمر الحكومة التي سقطت. مؤكّدا أنه لن يستطيع المواصلة في رئاسة البرلمان وانه لا يستطيع لعب دور الحياد المطلوب في الفترة المقبلة التي ستشهد التصويت على الحكومة الجديدة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا