رياضة

تمثل الاصابات كابوسا لعينا يشترك لاعبو كرة القدم في العالم في كرهه ومقته خاصة اذا كانوا في اوج العطاء فهي تؤثر غالبا

أثرت تداعيات انتشار فيروس كورونا بالسلب على فرق القارة الإفريقية حيث تضررت مسابقات القارة السمراء وطال الضرر الفرق التي بات على عاتقها

وشهدت كرة القدم الإفريقية تطورا في السنوات الأخيرة لكنه ليس التطور الذي قد يجعلها تنافس الكرة الأوروبية أو حتى أندية عرب آسيا

يمتد سعي بعض الرياضيين لتحقيق الانتصارات والصعود الى منصة التتويج الى درجة الهوس وقد يدفعهم ذلك الى اعتماد الوسائل المشروعة

يحظى لاعب النادي الصفاقسي والمنتخب الوطني حمزة المثلوثي باحترام كبير من زملائه وجماهير مختلف النوادي نظرا لأخلاقه العالية

يتفق الملاحظون ان مسيرة لاعبي كرة القدم قصيرة نسبيا لذلك نرى اللاعبين في العالم عامة وتونس على وجه الخصوص يسعون الى ضمان عائدات

دائما ما يكون تغير النادي مرتبطا بعدة عوامل أهمها الأمور المادية التي تأتي في المقابل الأول في حسابات اللاعبين فيما تكون الألقاب أحد أسباب التغير حيث يطمح

• «المسؤولون لا يتوانون عن دعمنا ورفع معنوياتنا...واتطلع الى العودة لاجواء المباريات»

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا