الترجي الرياضي: الهوني يواصل الاحتجاب و الخنيسي و مزيان سيرحلان

يواصل الترجي بحثه عن الاطمئنان على اللقب بعد أن فوت الفرصة في اللقاء الأخير بتعادله أمام النادي الصفاقسي وسينزل

اليوم بداية من الساعة 13و30دق ضيفا على فريق الملعب التونسي.
تحدث البعض عن ان المواجهة في متناول الترجي نظرا لتباعد المستويات بين الفريقين على جميع الأصعدة إلا أنها لن تكون سهلة لأبناء المدرب معين الشعباني نظرا لوضعية الملعب التونسي المطالب بجمع اكبر عدد ممكن من النقاط للخروج من صراع تفادي النزول.

الهوني يواصل الاحتجاب
للقاء الثاني على التوالي سيكون النجم الأول للفريق حمدي الهوني خارج حسابات الإطار الفني للترجي حيث سيواصل الأخير التمارين على انفراد بأحد المسابح الخاصة في انتظار عودته في بداية الأسبوع المقبل حيث سيجد في انتظاره برنامج عمل خاص بعد التنسيق بين الإطار الطبي و المعد البدني’ إصابة عضلية لم تحرم الهوني من خوض لقاء الكلاسيكو أمام الصفاقسي و الدربي الصغير أمام الملعب التونسي بل ستكون وراء غيابه عن لقاء الاجوار الذي سيخوضه الفريق يوم الأربعاء القادم.

فرصة إضافية للميموني و مزيان في الخدمة
نبقى مع لقاء الملعب التونسي وسيكون اللاعب الشاب فاروق الميموني على موعد مع فرصة إضافية للبروز بعد الأداء المميز الذي قدمه في لقاء النادي الصفاقسي, الميموني رغم امتلاكه الأسبقية للتواجد في التشكيلة الأساسية إلا أن الجزائري مزيان الذي يمتلك دعما جماهيريا كبيرا اظهر خلال حصص التمارين الأخيرة جاهزيته ليكون في الخدمة.

غربلة كبيرة
تركيز الإطار الفني بقيادة الشعباني على مشوار البطولة و قادم المواعيد في سباق رابطة الأبطال لم يمنع من فتح ملف التعزيزات و الغربلة التي ستشهدها المجموعة مع انطلاقة الميركاتو الصيفي نظرا للعدد الكبير من اللاعبين الذين ستنتهي عقودهم في جوان والذين يبلغ عددهم 10 لاعبين ولعل احد ابرز الملفات الشائكة التي يبحث الترجي عن غلقها للمتعلقة بهداف الفريق طه ياسين الخنيسي الذي عبر عن رغبته في خوض تجربة احترافية في ظل امتلاكه للعديد من العروض أبرزها من بيراميتز المصري و في هذا الإطار علم « المغرب» أن الهيئة لم تعارض فكرة رحيل الخنيسي إلا أنها تعمل جاهدة على غلق الملف بصفة ودية بتنازل اللاعب على بعض المستحقات القديمة.

مزيان خارج الحسابات
نبقى مع الغربلة و خاصة منها التي ستشمل الأسماء التي لها وزنها لنشير أن الأمور أصبحت شبه محسومة بالنسبة للجزائري مزيان الذي يعود بقاؤه مع المجموعة إلى حدود هذه اللحظة إلى الضغط الكبير الذي سلطته الجماهير لتكون مسالة رحيله في جوان القادم شبه محسومة في انتظار الوجهة التي من المنتظر ان تكون جزائرية في ظل وجود تسريبات عن صفقة تبادل بين الترجي و المولودية في الأفق.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا