النادي الصفاقسي: قائمتان تدخلان سباق رئاسة النادي والمجموعة تعود إلى التمارين

أغلقت أبواب الترشحات لرئاسة النادي الصفاقسي يوم 21 أكتوبر الجاري حيث تقدمت قائمتان في نفس اليوم بتقديم بترشحيهما خاصة وأن الجلسة العامة الانتخابية

حددت الى يوم 6 نوفمبر المقبل بمركب النادي ومن المنتظر أن يعلن رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات شفيق قدورة عشية اليوم عن الجديد بخصوص القائمات المقدمة والقانون الانتخابي وقبولها أو رفضها خاصة وأن اللجنة أعطت مهلة بـ48 ساعة نظرا لأن الملفات يقع ارسالها عبر مكتب البريد.

وضمت القائمة الاسمية الأولى وجود الرئيس الحالي المنصف خماخم الذي قرر التمديد لفترة نيابية ثانية مع تغيير طفيف على مستوى الاعضاء بعد خروج نائبه محمد الجليل وكاتبه العام سامي بوصرصار ومستشاره الناصر نجاح حيث ضمت القائمة الأولى المنصف خماخم رئيس وشكري الشيخ روحو نائب رئيس وسامي العيادي كاتب عام ومهدي الغريبي كاتب عام مساعد وصابر الحشيشة امين مال وباقي الاعضاء ورؤساء الفروع طه معلى وناجح تمر ونجم الدين الفياضي ومعز المستيري وسلمان بن رمضان وبلال مقني.

في حين ضمت القائمة الثانية كلا من جوهر الحلواني رئيس وصابر الحاج طيب نائب رئيس وباقي الاعضاء ورؤساء الفروع احمد الميلادي وأمين شطورو وياسين الرقيق ورياض العايدي وعبد العزيز الزواغي واحمد امين الزريبي واحمد البادري. ويبقى عدد المترشحين قابلا للارتفاع خاصة وأن الاعلان الرسمي عن القائمات التي تقدمت لانتخابات رئاسة النادي الصفاقسي سيقع الاعلان عنه اليوم من قبل الهيئة المستقلة للانتخابات.

قائمة اسمية جديدة
بالرغم من أن القائمة الاسمية الاولى برئاسة المنصف خماخم معروفة لدى الجماهير بما أنها تسعى للفوز بمدة نيابية ثالثة بعد أن نجحت في تسيير الفريق من انتخابات سبتمبر 2016 إلا أن القائمة الثانية برئاسة جوهر الحلواني تعتبر قائمة اسمية جديدة لم تكن سابقا في دفة التسيير ماعدا حبها لناديها وانخراطها بهيكل سوسيوس لسنوات طويلة وتواجد أفرادها الدائم لتشجيع النادي تتكون من مجموعة شابة لها طموحات كبيرة لتسيير النادي لتبقى الكلمة الأولى اليوم للجنة المستقلة بقبول القائمات أو رفضها في انتظار معاينة ملفات المرشحين وفي صورة المرور للانتخابات فستكون الكلمة لجماهير النادي التي نجحت في اقتناء انخراطها في الوقت الذي وقع فيه فتح باب الانخراطات خلال شهر جوان الفارط.

ثالوث يغادر الهيئة
قرر كل من نائب الرئيس محمد الجليل والكاتب العام سامي بوصرصار والمستشار ورئيس الفرع السابق الناصر نجاح عدم تجديد تجربتهم في القائمة الجديدة للنادي الصفاقسي برئاسة المنصف خماخم بعد تسيير دام لأربعة مواسم حيث خدم هذا الثالوث النادي كل من موقعه في فترة شهدت النجاحات والإخفاقات لكن لا أحد ينكر حبهم وتضحياتهم بأوقاتهم وعائلاتهم وأعمالهم من أجل خدمة النادي لسنوات حيث ستتفرغ هذه المجموعة لحياتها الطبيعية مع التشجيع ودعم النادي كلما احتاج لهم.

عودة للتمارين
بعد صدور عدد كبير من التحاليل التي اجراها اللاعبون والتي كانت نتائجها سلبية قررت ادارة النادي الصفاقسي في بلاغ لها عودة النشاط الرياضي لفرع أكابر كرة القدم مساء امس بالملعب الفرعي للطيب المهيري حيث وجهت ادارة النادي الدعوة لكل اللاعبين في انتظار صدور تحليلين اثنين للاعبين اخرين.
وسيواصل الفريق تحضيراته خلال هذه الايام بملعب المهيري في انتظار تحديد برنامج جديد بتحوله الى المنستير للانطلاق في تربصه التحضيري الذي برمجه المدرب فوزي البنزرتي منذ فترة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا