النادي الصفاقسي: اليوم استأنف التمارين و»الحناشي» يلتحق بالمجموعة

يعود النادي الصفاقسي الى التمارين اليوم بعد راحة بيومين منحها الاطار الفني للاعبين حيث برمج المدرب فتحي جبال بعض الحصص التدريبية

بملعب 2 مارس الاصطناعي خلال هذا الأسبوع بالإضافة الى المباريات الودية التي وقع برمجتها امام اتحاد بن قردان يوم 23 وهلال الشابة يوم 25 جويلية بملعب 2 مارس دون حضور الجمهور.
برمجة التمارين واللعب على عشب اصطناعي يندرج في اطار تحضير الفريق لمواجهة الجولة الرابعة اياب من البطولة الوطنية امام اتحاد تطاوين يوم 2 اوت المقبل بما أن عشب ملعب نجيب الخطاب اصطناعي وتأقلم اللاعبين على مثل هذه الارضية قد يساعد على العودة بانتصار ثمين خارج الديار لمواصلة البحث عن المشاركة في رابطة الابطال. المدرب فتحي جبال سيوجه الدعوة الى جل اللاعبين اليوم لمواصلة التحضيرات بمن فيهم المصابون على غرار حسام دقدوق الذي انطلق في التأهيل البدني منذ فترة وينتظر التحاقه بالتمارين مع المجموعة نهاية الشهر الحالي.
كما أن المباريات المتبقية ستكون الامتحان الاخير للاعبين قبل الخوض في الجديات بعد تحقيق ثلاث انتصارات وتعادل وهزيمة واحدة في الوديات الاخيرة التي خاضها.
رئيس بن قردان يوضح
أكد المنجي لسود رئيس اتحاد بن قردان أن علاقة فريقه بالنادي الصفاقسي تبقى متينة وبعيدة عن أي تجاذبات أخرى مبينا أن الاعتداء الذي حصل على حافلة الاتحاد في صفاقس من قبل مجموعة كتبت بعض الالفاظ على الحافلة بالدهن يلزم شرذمة صغيرة من الجماهير التي لا تحب الخير للنوادي التونسية.
وأوضح لسود أنه وقع تطويق الحادثة بعد محادثات بينه وبين مسؤولين بالنادي الصفاقسي مبينا أن اتحاد بنقردان سعيد بتواجده في عاصمة الجنوب منذ ايام للقيام بتربصه المبرمج ومن بينها اللقاء الودي الذي سيحتضنه ملعب 2 مارس عشية غد الخميس.
الحناشي يلتحق
يلتحق بداية من اليوم اللاعب ماهر الحناشي بالتمارين مع الفريق الثاني الذي يشرف عليه المدرب انيس عبد القادر بوجلبان حيث قام المعد البدني ببرمجة حصص خاصة باللياقة البدنية بعد توقف الحناشي عن التمارين منذ فترة طويلة.
ومن المنتظر أن يلتحق الحناشي بتمارين الأكابر في بداية الشهر المقبل لمواصلة التحضيرات في انتظار تفعيل عقده بداية من شهر أكتوبر المقبل حتى يكون جاهزا للموسم الجديد خاصة وأنه لا يحق له اللعب فيما تبقى من الموسم الحالي الذي ينتهي مع نهاية شهر سبتمبر المقبل وسبق للحناشي أن تقمص زي النادي الصفاقسي حيث تألق بشكل لافت وكان من بين العناصر المؤثرة قبل أن يغادر في الموسم قبل الماضي في انتقال حر إلى النجم الساحلي وهو ما تكرر في هذا الموسم بما أن عودته جاءت بعنوان انتقال حر ليبقي السؤال هل تنجح ثاني تجارب الحناشي مع فريق عاصمة الجنوب.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا