المنتخب الوطني: ما يجب استخلاصه من ودية بورندي واليوم السفر إلى مصر

أنهى المنتخب الوطني لكرة القدم سلسلة مبارياته الودية استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها مصر في الفترة الممتدة

بين 21 جوان و19جويلية بانتصار على نظيره البورندي في الدقائق الأخيرة من المواجهة الودية التي احتضنها مساء الاثنين ملعب رادس وانتهت بانتصار عناصرنا الوطنية بهدفين لهدف وذلك حافز معنوي سيجعل نسور قرطاج يشدون الرحال الى بلد الفراعنة لبداية مغامرتهم القارية بمعنويات مرتفعة.
حقق زملاء نعيم السليتي الفوز وهو احد العناصر المهمة قبل بداية الرسميات لكنهم لم يكونوا في طريق مفتوح بل أن منتخبنا عانى في مباراة الاثنين دفاعا وهجوما وتأكد ان عملا كبيرا ينتظر المدرب الوطني، الفرنسي ألان جيراس أياما قليلة قبل بداية المغامرة القارية.

لقاء بورندي ...صافرة الانذار
هل يمكن القول إن الفوز في مرحلة أولى على العراق ثم كرواتيا حجب الرؤية عن عدة نقائص في صفوف نسور قرطاج؟وهل يصح الإقرار أن الإطار الفني لنسور قرطاج أساء اختيار منافسيه بحيث لم تظهر المتاعب إلا أمام احد منتخبات القارة السمراء وكانت مباراتا العراق وكرواتيا بمثابة شجرة حجبت عنا النقائص؟ أسئلة طرحها الشارع الرياضي والملاحظون عقب نهاية المباراة الودية الثالثة والأخيرة في برنامج تحضيرات منتخبنا لـ«الكان» حيث لم تكن كتيبة ألان جيراس في طريق مفروشة بالورود لجني الانتصار بل عاشت لحظات عصيبة خاصة مع عجز الخط الأمامي عن تجسيم الفرص المهدورة وإخفاق ياسين مرياح في تجسيم ضربة الجزاء التي تحصل عليها بسام الصرارفي في الدقيقة 43 إضافة الى إطناب بعض الأسماء في الاحتفاظ بالكرة والتركيز على اللعب الفردي عوض المساهمة في المجهود الجماعي، وانتظرنا الى الدقيقة 66 لنشاهد أول هدف لمنتخبنا من ياسين الخنيسي بعد مجهود متميز من بسام الصرارفي، لكن أشعل هدف التعديل من بورندي بعد 9 دقائق صافرات الإنذار على الأخطاء الدفاعية قبل ان يقتنص نعيم السليتي هدف الفوز في الدقيقة 90. ومن حسن الحظ

أن الأخطاء ظهرت في هذه المصافحة الودية التي اثبت خلالها منتخب بورندي انه فريق منظم ومحترم واحرج نسور قرطاج ووجه إنذارا للإطار الفني بضرورة معالجة هذه الأخطاء قبل بداية الرسميات،وفي هذا الإطار قال ألان جيراس المدرب الوطني في تصريحات إعلامية عقب المباراة:"قدمنا مباراة جيدة أمام منتخب بوروندي وأعتقد أن لقاء اليوم أدخل اللاعبين في أجواء نهائيات كأس أمم أفريقيا ، صحيح أننا حققنا فوزا معنويا ولكننا أهدرنا العديد من الفرص السهلة وكان بإمكاننا أن نخرج من الشوط الأول متقدمين في النتيجة ونأمل أن نقدم مستوي في البطولة يرضى طموحات جماهير تونس العظيمة".

أرقام ايجابية
رغم أن المباراة الودية الأخيرة لتحضيرات نسور قرطاج ل'الكان' كشفت النقاب عن عديد الصعوبات دفاعا وهجوما،فإن ذلك لا يحجب عديد النقاط الايجابية التي لاحت في الاختبارات الودية ونأمل أن تتواصل في المباريات الرسمية لعل منتخبنا ينجح في المضي قدما في السباق ولم لا التتويج بكأس افريقيا للمرة الثانية في تاريخه بعد 2004. ويعد الفوز على بورندي هو الثالث على التوالي على مستوى المباريات الدولية الودية في 2019 حيث سبق للمنتخب الفوز على العراق (2-0) وكرواتيا(2-1) وذلك بعد الهزيمة في المباراة الودية الاولى أمام منتخب الجزائر في شهر مارس الماضي بهدف لصفر.وعادل جيراس الحصيلة الايجابية لمواطنه روجي لومار عندما قاد منتخبنا للفوز في 3 وديات من اصل 5 سنة 2006 حيث انتصرنا آنذاك على ليبيا(1-0)،غانا(2-0) وليبيا في مباراة ثانية بثنائية نظيفة وتكبد منتخبنا هزيمتين أمام كل من صربيا (1-0) ومالي بالنتيجة ذاتها.
وتمكن المهاجم طه ياسين الخنيسي من تسجيل الهدف السابع له في 31 مباراة مع المنتخب وهو نفس عدد المباريات التي شارك فيها محترف ديجون الفرنسي نعيم السليتي ولكن رفع رصيده الى 9 أهداف.

لغز اصابة الخنيسي...
تعرض المهاجم طه ياسين الخنيسي إلى إصابة في الشوط الثاني من مباراة المنتخب الوطني ونظيره البورندي غادر إثرها الملعب على النقالة، وفي انتظار ما ستكشف عنه الفحوصات التي قد يخضع لها اللاعب والجريدة تحت الطبع فإنها ستحدد جاهزيته للمشاركة في النهائيات من عدمها خاصة في ظل التضارب بشأن خطورة الإصابة من عدمها خاصة انه لم يعرف مصدر الإصابة لكن حجم تأثّر اللاعب لحظة خروجه يطرح عديد الفرضيات.

اليوم السفر الى مصر
أجرى أمس لاعبو المنتخب الوطني حصة تدريبية خصصها الإطار الفني لإزالة الإرهاق بعد مباراة الاثنين أمام بورندي ومن المنتظر أن تختتم التحضيرات بتونس بحصة تدريبية صباح اليوم تشد اثرها المجموعة الرحال الى بلد الفراعنة على متن طائرة خاصة.
وتجدر الإشارة الى أن زملاء وهبي الخزري يبدأون مغامرتهم ضمن الدور الاول من منافسات المجموعة الخامسة بملاقاة الفريق الانغولي يوم الاثنين 24 جوان بداية من السادسة مساء قبل التباري مع مالي يوم الجمعة 28 من الشهر نفسه في الثالثة والنصف مساء واختتام الدور الأول بمباراة موريتانيا يوم 2 جويلية في الثامنة ليلا.

لقاء بين الجريء وسفير مصر لتيسير اجراءات التأشير ة للاعلاميين والجمهور
التقى امس وديع الجريء رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم سفير مصر بتونس نبيل الحبشي في خطوة لتسهيل مهمة الصحفيين والجماهير التونسية التي ستتحول إلى مصر بمناسبة كأس أمم إفريقيا.
وطلب الجريء أن تبذل السفارة مجهودات إضافية بخصوص آجال الحصول على تأشيرة الدخول وجعل إجراءاتها أكثر مرونة حتى تساهم من موقعها في الترويج للحدث الرياضي الهام الذي تحتضنه بلاد الفراعنة في الفترة من 21 إلى غاية 19 جويلية 2019 خاصة أن الحصول على بطاقة المحب Fan ID التي تم إقرارها في البطولة الإفريقية لا تعفي أصحابها من الفيزا كما الشأن في مونديال روسيا حيث حلت البطاقة محل تأشيرة الدخول ومنحت أصحابها مجانية استعمال وسائل النقل العمومي في أيام المباريات..

وأبدى السفير المصري تجاوبه المطلق حيث تمت حينيا تسوية بعض التأشيرات وخاصة المتعلقة ببعض الصحفيين مؤكدا استعداد السفارة وتعهده شخصيا بتحضير أي تأشيرة تتعلق بمواطن تونسي في أجل أقصاه 48 ساعة ، كما أكد عدم اشتراط الإستظهار بالوثائق المتعارف عليها في طلب التأشيرة للدخول إلى الأراضي المصرية والإكتفاء بنسخة من جواز سفر المعني بالأمر .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا